بعد أنباء حل الأزمة.. تغيير مفاجئ لمقر انعقاد القمة الخليجية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RnAXRe

الإمارات هي التي طلبت نقل القمة إلى دولة المقر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 21-11-2019 الساعة 12:21

قالت مصادر مطلعة بالأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، إن القمة الخليجية المقبلة، في شهر ديسمبر القادم، لن تكون في العاصمة الإماراتية أبوظبي، إنما بالعاصمة السعودية الرياض.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية، اليوم الخميس، عن مصدر (طلب عدم الكشف عن هويته)، قوله: إن "الإمارات التي كان من المقرر أن تستضيف القمة التاسعة والثلاثين لقادة دول مجلس التعاون الخليجي الست، طلبت أن تُعقد القمة في دولة المقر" أي السعودية، دون أن يفصح عن الأسباب.

ولفت المصدر إلى أن "اتصالات تجري حالياً بين الدول الأعضاء، للاتفاق على موعد محدد لعقد القمة"، مرجحاً أن تتم " قبل منتصف الشهر القادم".

في حين لم يصدر أي بيان رسمي من الجانبين السعودي والإماراتي، بخصوص نقل مقر القمة من أبوظبي إلى الرياض.

ويأتي هذا التغيُّر في ظل حديث عن انفراجة قريبة بالأزمة الخليجية قد تحصل خلال القمة، بعد فرض حصار شامل على قطر من قِبل السعودية والإمارات والبحرين بالإضافة إلى مصر، منذ عام 2017، بدعوى دعم الإرهاب وهو ما نفته الدوحة بشدة، معتبرةً أنه للسيطرة على قرارها السيادي.

وكانت السعودية قد استضافت القمة السابقة، في التاسع من ديسمبر 2018، بدلاً من سلطنة عُمان، التي اعتذرت عن الاستضافة.

مكة المكرمة