بريطانيا تدرس وجوداً عسكرياً دائماً في الكويت

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LA4mkV

قوات عسكرية بريطانية

Linkedin
whatsapp
الأحد، 14-10-2018 الساعة 18:30

قال السفير البريطاني في الكويت، مايكل دافنبورت، إن اجتماعاً سيعقد في ديسمبر المقبل "لبحث الجانبيْن؛ العملياتي واللوجستي، للوجود العسكري الدائم للقوات البريطانية بالكويت".

ونقلت صحيفة الرأي الكويتية، الأحد، عن السفير تأكيده أن اجتماعاً رفيعاً بين الجانبين عقد بلندن، في يونيو الماضي، ضمن اجتماعات لجنة التوجيه المشتركة بمتحف سلاح الجو، وتقرر على إثره تشكيل مجموعتين مشتركتين لبحث الوجود العسكري البريطاني الدائم بالكويت.

وأضاف دافنبورت: بعد انضمام الكويت لمجلس الأمن كان هناك تعاون وثيق بين بريطانيا والكويت. وأشار إلى أنه خلال هذا العام كانت هناك زيارات عدة ومحادثات رفيعة بين مسؤولي البلدين، منها زيارة وزير الدفاع للكويت في يناير الماضي، إضافة لوزراء آخرين، وكان هناك لقاء بين وزير الخارجية الكويتي ونظيره البريطاني بلندن خلال يوليو الماضي.

وجاء اجتماع لجنة التوجيه المشتركة بلندن، في يونيو الماضي، في لانكستر هاوس ومتحف سلاح الجو الملكي- وفق السفير- للاحتفاء بالذكرى المئوية لإنشاء سلاح الجو الملكي الذي ساهمت فيه الكويت بـ"تبرع سخي بقيمة 5 ملايين جنيه إسترليني".

وأشار دافنبورت إلى وجود تمرين عسكري كبير يطلق عليه "السيف السريع 3" يجري حالياً بين عُمان وبريطانيا في السلطنة، وهو أكبر وأهم تمرين عسكري بين البلدين منذ عام 2001.

ويضم هذا التمرين- وفق ما قال دافنبورت- الجيشَ والبحرية وسلاح الجو، ويشارك فيه 5500 عسكري بريطاني، و70 ألفاً من القوات المسلحة العُمانية، مشيراً إلى أنه ستكون هناك تمارين أخرى على مستوى أصغر في دول الخليج، ومنها الكويت.

وقال السفير إنه سيكون هناك تمرين "محارب الصحراء" خلال 2019 بين القوات الكويتية والبريطانية، وسيشارك فيه 120 عسكرياً بريطانياً، كما أن هناك تعاوناً بين البحرية الملكية ونظيرتها الكويتية.

وأضاف أن التعاون مع الكويت لا يقتصر على الجانب العسكري، بل هناك "تعاون ثنائي في خطة التنمية التي تسير مع رؤية 2035، ولها دعائم كثيرة، منها الصحة والبيئة".

وختم السفير البريطاني بأن هناك تعاوناً مع معهد الكويت للأبحاث العلمية، وكذلك بين الهيئة العامة للبيئة الكويتية ومركز البيئة والثروة السمكية والعلوم البحرية البريطاني.

مكة المكرمة