انقلب على البشير واعتقله.. تعرف على إمكانات الجيش السوداني

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GQWNa5

الجيش قام بعدة انقلابات عسكرية منذ تأسيسه

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 11-04-2019 الساعة 14:49

سعت دولة السودان منذ استقلالها لتعزيز قوة الجيش إبان الانقلابات العسكرية المتكررة التي جرت في البلاد، وخوض الجيش معارك كثيرة داخل حدوده.

وأنشئت القوات المسلحة السودانية عام 1925، وشاركت وحدات منها في الحرب العالمية الثانية، ولها عقيدة قتالية وطنية، ونظام انضباط عسكري صارم، وتنفذ مهام مدنية تتمثل في تقديم المساعدات أثناء الكوارث الطبيعية، وحفظ الأمن في حالة الأوضاع الأمنية المضطربة، بحسب وزارة الدفاع السودانية.

وتحدد سن الخدمة العسكرية منذ بلوغ 18 عاماً، وقد خاض الجيش معارك لمدة تزيد على 50 عاماً في الحرب الأهلية في جنوب السودان، من أغسطس عام 1955، وحتى 2005 والتي انتهت بتوقيع اتفاقية نيفاشا للسلام.

الجيش

وفي عام 2018 ذكر موقع "غلوبال فاير باور" العسكري الأمريكي أن الجيش السُّوداني يحتل المرتبة الثامنة أفريقياً والـ 71 عالمياً.

وكشف الموقع عن التفاصيل المتعلقة بقوة الجيش السوداني العسكرية، ومن ضمن ذلك التعداد السكاني؛ لكونه متعلقاً بالتصنيف.

ويقدر عدد سكان السودان بنحو 36 مليون نسمة، من بينهم 20 مليون نسمة، يُمثّلون قوة عمل مُتاحة، في حين يتجاوز عدد من يصلحون للخدمة العسكرية 13 مليون نسمة تقريباً.

ويبلغ إجمالي أعداد القوات في الجيش السوداني 282 ألف جندي، من بينهم 105 آلاف في قوات الاحتياط.

وتتجاوز ميزانية دفاع الجيش السوداني 2.4 مليار دولار، وفق الموقع.

وتملك القوات الجوية السودانية قرابة 181 طائرة عسكرية مُتنوعة، وتضم 46 مُقاتلة و 84 طائرة هجومية، بالإضافة إلى 52 طائرة للنقل العسكري، و 6 طائرات للتدريب.

ويمتلك الجيش السوداني 70 مروحية، بينها 41 مروحية هجومية، ويوجد بالسودان 74 مطاراً حربياً.

كما يضم عتاد الجيش 360 دبابة، و415 مركبة مدرعة، إضافة إلى 16 مدفعاً ذاتي الحركة، و750 مدفعاً ميدانياً، و25 منصة إطلاق صواريخ متعددة.

الجيش

وطوى الجيش السوداني، اليوم الخميس 11 أبريل، صفحة حُكم الرئيس السوداني عمر البشير، التي استمرت 30 عاماً، عندما أبلغوه أنه لم يعد رئيساً للجمهورية واعتقلوه، وانتشرت آليات عسكرية بمحيط القصر الجمهوري، بالإضافة لاعتقال العديد من قيادات البلاد وأعضاء الحزب الحاكم.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية، اليوم الخميس، عن مصادر سودانية، أن الجيش أصدر تعميماً وجَّهه إلى وحداته كافة، أكد فيه تسلُّمه السلطة، وشروعه في تشكيل مجلس عسكري لإدارة شؤون البلاد.

ويعتصم السودانيون أمام مقر القيادة العامة للجيش منذ يوم السبت الماضي، رغم محاولات الأمن تفريقهم باستخدام الرصاص والغاز المسيل للدموع.

ووصل عدد الضحايا، منذ بدء الاعتصام السبت حتى أمس الثلاثاء، إلى 22 قتيلاً، وفق "لجنة أطباء السودان" المعارِضة، دون وجود إحصائية رسمية بهذا الخصوص حتى عصر الأربعاء.

ودخلت احتجاجات السودان شهرها الرابع، وبدأت مندِّدة بالغلاء، وتطورت لاحقاً لتتحول إلى المطالبة بتنحي البشير، وأسفرت عن سقوط 50 قتيلاً في آخر إحصائية حكومية، في حين تتحدث المعارضة والمنظمات عن تجاوز الأعداد 70 قتيلاً.

مكة المكرمة