انتخاب رئيس مجلس الشورى القطري رئيساً لـ"برلمانيين ضد الفساد"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zBrWbk

آل محمود رئساً لـ GOPAC

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 10-12-2019 الساعة 17:16

انتخب أعضاء المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد (GOPAC)، اليوم الثلاثاء، رئيس مجلس الشورى القطري أحمد بن عبد الله آل محمود، رئيساً للمنظمة.

وجاء انتخاب آل محمود في ختام المؤتمر السابع للمنظمة، الذي انطلق أمس الاثنين، في العاصمة القطرية الدوحة، بمشاركة 106 دول، وفق ما ذكر إعلاميون قطريون.

وفي كلمته، أكد رئيس مجلس الشورى القطري أحمد بن عبد الله آل محمود أن الفساد ظاهرة مدمرة للدول والشعوب، وأنه إذا بقي خارج دائرة الرقابة فلن يسمح للحريات بأن تتوسع، كما لن يسمح للعدالة بأن تسود.

وأضاف أن كثيراً من الدول نراها اليوم تعيش حراكاً شعبياً ينادي بالإصلاح ومحاربة الفساد، وما تزال دائرة دعوات الإصلاح ومحاربة الفساد تتسع يوماً بعد يوم، مما يعطي هذا المؤتمر أهمية كبيرة.

ويشير عدد من التقارير التي ترصد مؤشرات الشافية حول العالم إلى أن الفساد ظاهرة دولية عابرة للحدود والدول، وأن نحو ثلثي دول العالم تعاني من استشرائه بنسب متباينة، وأن آليات التصدي له تتأثر بشكل كبير بعمل الحكومات وضعف أداء بعض البرلمانات والمجتمع المدني.

وتزامن انعقاد المؤتمر في الدوحة، مع إعلان الفائزين بجائزة أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الدولية للتميز في مكافحة الفساد، في كيغالي، عاصمة جمهورية رواندا.

وأطلقت دولة قطر هذه الجائزة تقديراً وتكريماً للمنظمات والأفراد والجماعات الذين يقدمون مساهمات قيّمة في منع الفساد ومكافحته، وقد نظمت النسخة الأولى من الجائزة في عام 2016 بفيينا، والثانية في جنيف عام 2017، والثالثة في كوالالمبور عام 2018.

مكة المكرمة