الهلال الأحمر القطري و"الأونروا" يوقعان اتفاقية لدعم اللاجئين الفلسطينيين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mqeQD1

الهلال الأحمر القطري: الاتفاقية تعكس حرصنا على دعم "الأونروا"

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 03-11-2020 الساعة 16:25

وقع الهلال الأحمر القطري، اليوم الثلاثاء، مذكرة تفاهم إطارية مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا)، من أجل التعاون في توفير مختلف أشكال الدعم الإنساني للاجئين الفلسطينيين.

وجاء توقيع الهلال الأحمر القطري للاتفاقية ضمن الأهداف والرؤية المشتركة مع الوكالة الدولية لتعزيز الخدمات التي تقدمها لفائدة اللاجئين الفلسطينيين في مناطق وجودهم.

وقع الاتفاقية من جانب الهلال الأحمر القطري السفير علي بن حسن الحمادي الأمين العام،  وعن "الأونروا" فيليب لازاريني، المفوض العام للوكالة الدولية.

بدوره، قال الحمادي خلال كلمته في المؤتمر الصحفي الذي عقد على هامش توقيع الاتفاقية: إن "الهلال الأحمر القطري يدرك أهمية الدور الذي تضطلع به الأونروا في تلبية احتياجات أهل فلسطين".

وأضاف الحمادي: "كما ندرك احتياجها في التخفيف من الأعباء والصعوبات المعيشية التي يواجهونها وخصوصاً في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا، وتأثيراتها السلبية على حياة الناس وصحتهم ومصادر دخلهم".

وتابع: إن "توقيع هذه الاتفاقية يعكس حرصنا البالغ على دعم الأونروا، كي تستمر في تقديم خدماتها الحيوية للفلسطينيين، من خلال العمل على حشد الدعم من أهل قطر الكرام والجهات الدولية المانحة، لتنفيذ مشاريع وحملات إنسانية تساهم في رفع المعاناة عن الأشقاء الفلسطينيين، لا سيما خلال فصل الشتاء الحالي".

ومن جانبه، وصف لازاريني المفوض العام للأونروا الاتفاقية بـ "الهامة"، حيث ستساعد الوكالة على مد يد العون للفلسطينيين خلال فصل الشتاء والخريف الحالي".

وأضاف لازاريني: "كما تعلمون، فإن هذا الوقت من العام يكون في غاية الصعوبة، وخاصة في منطقة تعاني من اضطرابات اقتصادية ومالية وسياسية، ويضاف إلى كل ذلك جائحة كورونا التي تمس الجميع دون تفريق".

واستدرك بالقول: "لكن عندما يتعلق الأمر بتأثير الجائحة، فإن الفئات الأكثر ضعفاً تكون هي الفئات الأشد تضرراً، ومن بينهم اللاجئون الفلسطينيون بالطبع".

وتابع: "هناك ضرورة ملحة للوقوف إلى جانب اللاجئين الفلسطينيين، ومن هنا تأتي أهمية هذه الاتفاقية، فعلينا أن نضاعف جهودنا لتلبية الاحتياجات الأساسية للفلسطينيين".

وأشار إلى أن "الأونروا" في سباق مع الزمن نظراً لتزايد الاعتماد عليها، خاصة في الوقت تتعرض الدول المانحة للوكالة لأزمات اقتصادية، مما يزيد من قيمة هذه الاتفاقية في ذلك التوقيت".

مكة المكرمة