المغرب وكوبا تنهيان 38 عاماً من القطيعة الدبلوماسية

المغرب وكوبا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 30-06-2018 الساعة 11:52

سلّم السفير المغربي لدى جمهورية كوبا، بوغالب العطار، أمس الجمعة، أوراق اعتماده للرئيس الكوبي، ميغيل دياز كانيل، لينهي بذلك 38 عاماً من القطيعة بين البلدين.

ومنذ اعتراف زعيم كوبا السابق، فيديل كاسترو، بجبهة البوليساريو، التي تنازع المغرب على إقليم الصحراء الغربية، انقطعت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بشكل كامل.

وقطع المغرب علاقاته الدبلوماسية مع كوبا عام 1980، إبان فترة حكم العاهل المغربي الراحل، الحسن الثاني؛ بسبب الدعم الكبير الذي تقدّمه كوبا لجبهة البوليساريو.

ولا تزال كوبا إحدى الدول التي تعترف بـ"الجمهورية الصحراوية" التي أعلنتها جبهة البوليساريو من طرف واحد، ولا تعترف بها الأمم المتحدة.

مكة المكرمة