"المعارضة" تتهم الإمارات بدعم النفوذ الإيراني في سوريا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GrZBbG

يحيى العريضي، عضو هيئة المفاوضات العليا السورية المعارضة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 28-12-2018 الساعة 15:37

انتقد يحيى العريضي، عضو هيئة المفاوضات العليا السورية المعارضة، إعادة الإمارات فتح سفارتها في العاصمة السورية دمشق.

واتهم العريضي، في تصريح لـ"بي بي سي"، الإمارات بتعزيز الدور الإيراني لا إضعافه؛ "فإيران ترتبط ارتباطاً عضوياً بالنظام السوري، وإيران وحلفاؤها هم من تدخّلوا منذ البداية لمساعدة النظام ومنع سقوطه".

وأضاف العريضي: "يعزّ علينا أن نرى دولة الإمارات التي وقفنا دائماً مع حقّها في استرداد جزرها المحتلّة من إيران تخطو خطوة تخدم النظام الإيراني".

وأشار المعارض السوري إلى أن "الشعب السوري لم يعوّل منذ البداية على البندقية، بل على الحرية والكلمة والحق وعلى قوة القانون وليس على قانون القوة". موضحاً أن "من يقف مع الشعب السوري لا يعترف بنظام مستبدّ يقتل شعبه".

وأكّد أن "العدالة وإن كانت بطيئة لا بد أن تتحقّق في النهاية، والشعب السوري لم يملك طائرة، بل قُتل بطائرات دفع هو ثمنها، عندما طالب بحريّته حاملاً الورود في وجه قنابل وبراميل النظام".

كما رأى العريضي أن "السوريين منذ البداية يعلمون أن معركة الحرية تستلزم وقتاً وجهداً، وأن ثمارها قد تجنيها أجيال قادمة".

وكانت دولة الإمارات قد أعلنت، أمس الخميس، عودة العمل بسفارتها في دمشق، حيث باشر القائم بالأعمال بالنيابة مهام عمله من مقر السفارة في سوريا.

كما أعلنت وزارة الخارجية البحرينية، أمس، استمرار العمل في سفارة البحرين لدى سوريا، مشيرة إلى أهمية تعزيز الدور العربي وتفعيله من أجل الحفاظ على استقلال سوريا وسيادتها ووحدة أراضيها.

ودعا البرلمان العربي، في وقت سابق من الشهر الجاري، إلى استعادة سوريا لمقعدها في الجامعة العربية، ووصف الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، قرار تعليق عضوية سوريا بـأنه كان "متسرّعاً".

مكة المكرمة