الكويت تدعو إلى حل قضية فلسطين وفق المبادرة العربية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d2B2n1

الصباح: القضية الفلسطينية تحظى بمركزية واسعة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 25-09-2020 الساعة 21:48
- ماذا شملت كلمة رئيس الوزراء الكويتي في الجمعية العامة؟

حل أزمات اليمن وليبيا وسوريا.

- ماذا تضمنت الكلمة أيضاً؟

دعم دعوة أممية لوقف إطلاق النار عالمياً لمواجهة أزمة كورونا.

دعا رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح الخالد الصباح، في كلمته أمام الدورة الـ75 للجمعية العامة للأمم المتحدة، الجمعة، إلى حل القضية الفلسطينية وفق مبادرة السلام العربية.

وقال الصباح: "ندعو إلى ضرورة حل القضية الفلسطينية وفق المبادرة العربية للسلام"، مؤكداً موقف بلاده الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني وأهمية استئناف مفاوضات السلام وفقاً للمرجعيات الدولية.

وجدد المسؤول الكويتي الرفيع تأكيد موقف بلاده الثابت في دعم الشعب الفلسطيني للحصول على حقوقه المشروعة، مفيداً بأن "القضية الفلسطينية تحظى بمركزية واسعة".

وجدد رئيس الوزراء الكويتي أيضاً دعم الجهود لإعادة المفاوضات في جدول زمني محدد للوصول إلى حل عادل وشامل.

وبشأن الأزمة اليمنية أكد الصباح أن حل الأزمة سياسي وفق المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني والقرارات الدولية.

وحول سوريا أكد أنه "لا حل عسكرياً للأزمة السورية".

أما بخصوص الشأن الليبي فجدد الصباح دعوة الأطراف الليبية "لتغليب لغة الحوار".

وأعرب من جانب آخر عن دعم بلاده للسعودية "في جميع إجراءاتها لحماية أمنها واستقرارها".

وتطرق الصباح في حديثه إلى تأثير فيروس كورونا المستجد وما خلفه من أضرار على العالم، مؤكداً موقف بلاده الداعم لـ"دعوة الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار في أنحاء العالم للتفرغ لمواجهة كورونا".

وأضاف: "لا بد من تسريع العمل لتوفير لقاح كورونا وتوفيره للجميع،" مشيراً إلى أن الوباء "كشف أهمية تعزيز النظم الاقتصادية والبيئية لمواجهته".

مكة المكرمة