الكويت.. التحقيق مع 7 قضاة بتهمة التورط مع "شبكة فؤاد" الإيرانية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/DMoE9b

تم كشف ضباط متورطين بالقضية

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 25-08-2020 الساعة 17:39

أعلن المجلس الأعلى للقضاء في الكويت، يوم الثلاثاء، إيقاف 7 قضاة عن العمل مع إحالتهم إلى التحقيق، للاشتباه بوجود تعاملات لهم مع شبكة المتهم الإيراني فؤاد صالحي.

وأفادت صحيفة "القبس" المحلية أن "إيقاف القضاة جاء بعد كشف ضباط ومحامين متورطين بالقضية، الأمر الذي يعني أنه لا مجال للتراجع أو المحاباة".

من جانبها، ذكرت صحيفة "الراي" الكويتية، أن "أحد القضاة أمر، يوم الأحد الماضي، بتجديد السجن مدة أسبوعين لمتهمي شبكة فؤاد الإيراني، والمحتجزين منذ يوليو المنصرم بتهمة غسيل الأموال وتجارة الخمور والرشوة، على أن يُعرضوا عليه في السادس من شهر سبتمبر المقبل".

في الوقت ذاته رفض القاضي إخلاء سبيل المتهمين، وهم 8 أشخاص، 5 منهم من أعضاء الشبكة الذين تم ضبطهم أولاً، و3 متهمين آخرين تم ضبطهم لاحقاً بعد ورود أسمائهم بالتحقيقات الجارية، كما تم توجيه الاتهام لثلاثة ضباط بالقضية، في حين أن من المقرر ضبطهم وإحضارهم.

وفي وقت سابق لفتت الصحيفة إلى ورود أسماء شخصيات معروفة ونافذة متهمة بالتواصل مع المتهم الرئيس بالشبكة وهو الإيراني فؤاد صالحي.

وأشارت إلى أن صالحي أقر خلال التحقيقات بمعرفته باللواء مازن الجراح، المتهم المحجوز حالياً على ذمة قضية النائب البنغالي.

وتمكنت السلطات الكويتية من ضبط ما يعرف بـ"شبكة فؤاد الإيراني" أثناء عملية مداهمة مواقع عدة للشبكة، بعد أشهر من الرصد والتحري، ليتم على إثر ذلك ضبط أعضاء الشبكة، وهم أربعة أفراد إلى جانب فؤاد الإيراني، منهم كويتيان ومصري، وعراقي يحمل جنسية أوروبية.

وضبطت الأجهزة الأمنية الكويتية ممتلكات ثمينة في المواقع التي داهمتها، منها سيارات ودراجات رباعية الدفع، ومجوهرات وساعات ثمينة، ومبالغ مالية كبيرة بالعملة المحلية وعملات مختلفة، وعدد من الصناديق يشتبه في وجود مواد مسكرة داخلها.

وفي الآونة الأخيرة تجري السلطات الكويتية وعلى نطاق واسع حملة لمكافحة الفساد في جميع مؤسسات الدولة، كما طالت ناشطين وفنانين ومشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي، بتهم متنوعة مثل غسل الأموال والكسب غير المشروع.

مكة المكرمة