الكويت.. أول اجتماع ثلاثي حول ضوابط وشروط العفو العام

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jn9v9M

عقد الاجتماع جاء قبل الإعلان المرتقب للعفو العام

Linkedin
whatsapp
الأحد، 24-10-2021 الساعة 16:46

أين تم عقد الاجتماع؟

في قصر بيان.

ما أبرز ما تم خلال الاجتماع؟

لم يتم ذكر أي تفاصيل، ولكنه مرتبط بقضية العفو.

عقد رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، ورئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ورئيس مجلس القضاء رئيس محكمة التمييز المستشار أحمد مساعد العجيل، أول اجتماع من أجل التوصل إلى ضوابط وشروط تفعيل العفو العام.

وأفادت وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، في تغريدة لها، اليوم الأحد، بأن الاجتماع جاء بناءً على تكليف من أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح.

وعقب الاجتماع، قال رئيس مجلس الأمة إنه "بمقتضى التكليف الأميري لرؤساء السلطات الثلاث باقتراح الضوابط والشروط للعفو عن بعض أبناء الكويت المحكومين في قضايا عدة خلال فترات ماضية تمهيداً لاستصدار مرسوم العفو، فقد باشرنا عملنا بعقد أول اجتماع، صباح اليوم، لبحث موضوع التكليف بحضور رئيس الوزراء ورئيس المجلس الأعلى للقضاء".

وأضاف، في تصريح مقتضب، إنه تم وضع خطة عمل للانتهاء من تنفيذ التكليف السامي في أسرع وقت ممكن، "وتسعى اللجنة إلى رفع أول تقرير لها للأمير خلال أسبوعين من بدء دور الانعقاد المقبل"، معرباً عن أمله وتفاؤله بأنه "لن يكون إلا الخير بإذن الله".

وفي وقت سابق، قالت الحكومة الكويتية: إن الحوار الوطني يأتي "بغية مناقشة سبل تحقيق مزيد من الاستقرار السياسي وتهيئة الأجواء لتعزيز التعاون بين السلطتين وفقاً للثوابت الدستورية، مع تأكيد ما نصت عليه المادة 50 من الدستور على قيام نظام الحكم على أساس فصل السلطات مع تعاونها".

وشكّل وزير الداخلية الكويتي، الشيخ ثامر العلي، الاثنين الماضي، لجنة لوضع قواعد العفو المرتقب برئاسة المحامي العام بالنيابة العامة المستشار محمد الدعيج.

وسيكون العفو المرتقب تتويجاً لنضال كبير خاضه نواب بمجلس الأمة على مدار سنوات ماضية، كما أنه سيكون ثمرة الدعوة الأميرية إلى الحوار التي أدت إلى حلحلة الخلاف الذي احتدم بشدة بين السلطتين خلال الشهور الأخيرة.

وتأمل الحكومة أن يثمر حل هذا الخلاف تعاوناً نيابياً لتمرير بعض القوانين المهمة لدعم اقتصاد البلاد المتعثر، وفي مقدمتها قانون الدين العام الذي سيمكّن الحكومة من اقتراض أكثر من 60 مليار دولار على 30 عاماً.

مكة المكرمة