الكونغرس الأمريكي يقر قانوناً يعاقب داعمي الأسد

القانون أمهل الرئيس الأمريكي 90 يوماً ليقترح آلية منطقة حظر جوي في سوريا

القانون أمهل الرئيس الأمريكي 90 يوماً ليقترح آلية منطقة حظر جوي في سوريا

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 16-11-2016 الساعة 09:27


قبيل 10 أسابيع من نهاية ولاية إدارة باراك أوباما، صوّت مجلس النواب الأمريكي، بالأغلبية المطلقة، على قانون "حماية المدنيين"، المعروف اختصاراً بـ "سيزر"، والذي ينص على معاقبة كل من يدعم النظام السوري، بمن في ذلك روسيا وإيران وحزب الله.

وبحسب رويترز فإن الكونغرس ذا الأغلبية الجمهورية، أكد في بيان له أن القانون سيعمل على "وقف المذبحة التي يتعرض لها الشعب السوري".

القانون أمهل الرئيس الأمريكي 90 يوماً ليقترح آلية منطقة حظر جوي في سوريا، وفي حال تجاوز المدة ستقوم لجنة الشؤون الخارجية والدفاع بتقديم المقترح للرئيس.

على صعيد متصل صوّت مجلس النواب الأمريكي بأغلبية مطلقة لصالح تمديد العمل بقانون العقوبات ضد إيران لمدة 10 سنوات، والذي تنتهي صلاحيته في نهاية ديسمبر/كانون الأول المقبل.

ويفرض القانون عقوبات على إيران في مجالات التجارة، والطاقة، والدفاع، والقطاع المصرفي؛ بسبب برنامجها النووي، وتجارب الصواريخ الباليستية.

اقرأ أيضاً :

بعيداً عن ترامب.. ماذا تعرف عن نائبه "الرصين" مايك بنس؟

ويتمتع الجمهوريون بأغلبية في مجلسي النواب والشيوخ، وستنتهي ولاية الكونغرس الحالي نهاية العام الجاري، على أن يبدأ ولاية جديدة في الثالث من يناير/كانون الثاني المقبل.

وسبق أن عملت إدارة أوباما، من وراء الكواليس، على منع التصويت في مجلس النواب على قانون "سيزر" لحماية المدنيين، بحسب ما كشفت صحيفة واشنطن بوست في سبتمبر/أيلول الماضي.

وخشي البيت الأبيض آنذاك من أن يؤثر إقرار القانون "سلباً" في اتفاق وقف الأعمال العدائية الذي توصل إليه وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، في ذات الفترة، والذي انهار بعد أيام قليلة بسبب الغارات الروسية على المدنيين في حلب.

مكة المكرمة