الكنيست يقر التطبيع مع البحرين.. والزياني سيزور "إسرائيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A3w5dA

لم يمتنع أي نائب عن التصويت

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 10-11-2020 الساعة 22:30

صادق الكنيست الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، على اتفاق التطبيع مع البحرين، حيث صوت 62 برلمانياً من 120 للاتفاق، وعارضه 14.

بدوره، أكد رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن دولاً عربية أخرى ستنضم إلى عملية التطبيع مع "إسرائيل" مستقبلاً.

وقال نتنياهو، قبل التصويت على الاتفاق مع البحرين: "سأقف سوراً منيعاً في وجه الإسلام المتطرف بقيادة إيران".

وأضاف: إن "هذا الإنجاز تم إحرازه ليس فقط بفضل الاتصالات الدبلوماسية التي تجرى منذ سنوات بل أيضاً بسبب تغيير السياسة في البحرين والإمارات والسودان".

ورفض نتنياهو اتهام رئيس المعارضة يائير لابيد له بأنه لم يبذل جهوداً للحفاظ على علاقات وطيدة مع الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة، قائلاً إن له علاقات وطيدة وطويلة مع جو بايدن، وقدم شكره للأخير ولنائبته كمالا هاريس "لدعمهما اتفاقات السلام".

الزياني إلى تل أبيب

من جانبه، كشف وزير خارجية الاحتلال، غابي أشكنازي، أن وزير خارجية البحرين، عبد اللطيف الزياني، سيزور "إسرائيل" قريباً.

وتوقع أشكنازي أن تكون الزيارة في التاسع عشر من نوفمبر الحالي، حيث ستكون هذه أول زيارة علنية لمسؤول رفيع في الحكومة البحرينية إلى دولة الاحتلال.

وفي 25 أكتوبر الماضي، صدَّقت الحكومة الإسرائيلية على اتفاق التطبيع مع البحرين، لينتقل بذلك إلى الكنيست (البرلمان) لإقراره.

وسبق أن أعلنت "إسرائيل"، في أكتوبر الماضي أيضاً، أنها وقَّعت إعلاناً مشتركاً لإقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع البحرين.

ووقَّع الطرفان، منتصف سبتمبر الماضي، اتفاقاً لتطبيع العلاقات برعاية أمريكية وسط تنديد شعبي عربي وإسلامي، فيما اعتبره ملك البحرين، الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة، "إنجازاً تاريخياً يساهم في دفع عملية السلام والاستقرار بالشرق الأوسط".

تجدر الإشارة إلى أن الكنيست صدَّق، منتصف أكتوبر الماضي، على اتفاق التطبيع مع الإمارات، بأغلبية 80 عضواً من أصل 120.

مكة المكرمة