الكشف عن مسار ونوعية السلاح المستخدم بقصف "أرامكو"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gkrd4Y

الصواريخ اتخذت مساراً فوق العراق والتفت فوق الكويت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 17-09-2019 الساعة 15:45

وقت التحديث:

الثلاثاء، 17-09-2019 الساعة 22:01

قال مسؤول أمريكي لوكالة "رويترز"، اليوم الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تعتقد أن الهجوم على منشأتي النفط في السعودية انطلق من جنوب غرب إيران.

كما ذكر ثلاثة مسؤولين أمريكيين، اشترطوا عدم نشر أسمائهم، للوكالة أن "الهجوم على منشأتي النفط بالسعودية شمل طائرات مسيرة وصواريخ كروز، مما يظهر أن الهجوم شمل قدراً من التعقيد والتطور‭‭‭ ‬‬‬أعلى مما كان يُعتقد في بادئ الأمر".

وكان مصدر مطلع على التحقيق السعودي الأمريكي كشف معلومات جديدة حول الهجوم على منشأتي النفط التابعتين لشركة "أرامكو".

ونقلت شبكة "CNN" الأمريكية عن المصدر، في وقت سابق من اليوم، أن الهجوم نُفذ بصواريخ كروز حلّقت على ارتفاع مُنخفض مدعومة بطائرات بدون طيار "درونز"، انطلقت من قاعدة إيرانية تقع قرب الحدود العراقية.

وأوضح أن التحقيق السعودي الأمريكي الذي تقيمه الدولتان يُظهر أن المسار كان عبر إرسال الصواريخ فوق العراق وجعلها تلتف فوق الكويت وصولاً إلى منشأتي النفط السعوديتين لإخفاء مصدر إطلاقها.

واستبعد المصدر وجود أي مؤشرات على الإطلاق من شأنها الإشارة إلى أن هذه الصواريخ جاءت من جنوب المملكة، خاصة اليمن.

وبين أن بعض الصواريخ فشلت في إصابة أهدافها وسقطت في الصحراء قبل وصولها إلى وجهتها؛ حيث حقول أرامكو في بقيق، مضيفاً أن حالتها جيدة بدرجة كافية لتحديد أصلها وهويتها.

وأشار إلى أن محققين أمريكيين خبراء في الأسلحة قد وصلوا إلى المملكة لمساعدة المحققين العسكريين السعوديين في تحديد عدد الصواريخ التي ضربت منشأتي نفط لأرامكو، والتحقق منها لمعرفة هويتها وأصولها والتكنولوجيا المستخدمة فيها ومن يمتلكها.

وصباح السبت، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين وقعا في منشأتين تابعتين لشركة "أرامكو" النفطية، شرقي المملكة، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة.

وتبنت مليشيا "الحوثي" المسؤولية عن الهجوم، وقالت إنه استهدف مصفاتين نفطيتين بـ10 طائرات مسيرة، وجددت تبنيها المسؤولية الاثنين، وقالت إنها تمت بطائرات ذات محركات مختلفة وجديدة.

مكة المكرمة