الغانم يبرر دعوة الغنوشي: بروتوكولية ولن تحدث حالياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jym1KM

الغانم: الدعوات البروتوكولية الأولية تخضع لمراجعات

Linkedin
whatsapp
السبت، 20-06-2020 الساعة 09:53

- ما قصة دعوة الغنوشي لزيارة الكويت؟

يرفضها عدد كبير من الكويتيين؛ بسبب موقف الغنوشي من الغزو العراقي للكويت.

- كيف علل الغانم دعوة الغنوشي؟

قال الغانم إنه يوجه دعوة لرئيس أي برلمان بصفته وليس لشخصه أو توجهه السياسي.

أصدر مكتب رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، بياناً بشأن ما أثير من لغط حول دعوة رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي لزيارة الكويت.

وأفاد بيان الغانم، الذي صدر مساء الجمعة، بأن الدعوة الموجهة إلى زعيم حركة "النهضة" ورئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي لزيارة الكويت "بروتوكولية ولن تحدث حالياً".

وأكد البيان أن توجهات الغنوشي لا تمثل توجهات رئيس مجلس الأمة، مبيناً أن "رئيس المجلس يوجه دعوة لرئيس أي برلمان بصفته وليس لشخصه أو توجهه السياسي".

وأضاف البيان: "بشأن موقف رئيس البرلمان التونسي من الغزو العراقي الغاشم، وغيره الكثير من الأحزاب الإسلامية واليسارية والقومية، إضافة إلى الكثير من الأنظمة العربية آنذاك، هو موقف مرفوض ومستنكر من كل الكويتيين، ولا مجال للمزايدة فيه".

ورداً على منتقدي موعد الزيارة التي بدت وكأنها دعوة جديدة، أوضح البيان أن الدعوة البروتوكولية لا تعني حدوث الزيارة فعلياً.

وأوضح: "بما أن الدعوة المذكورة قديمة، ويرجع تاريخها إلى فبراير الماضي، فإنه من نافل القول التأكيد على أن الفترة الحالية والمستقبل المنظور ليسا فترة مناسبة لاستقبال أي مسؤول".

وتابع: "الدعوات البروتوكولية الأولية دائماً تخضع لمراجعات تتعلق بالتوقيت والظرف المناسب، والسياقات السياسية، وغيرها من أمور واعتبارات ومراجعات".

وكان عدد كبير من الكويتيين، بينهم كتاب وأكاديميون ووزراء سابقون، أكدوا رفضهم لزيارة راشد الغنوشي إلى بلادهم، مؤكدين أنه غير مرحب به؛ بسبب موقفه من غزو العراق للكويت، في 8 أغسطس 1990.

مكة المكرمة