السعودية ترفض إلغاء أي خطوة من اتفاق الرياض بشأن عدن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/15rZXj

تأكيد التخفيف من معاناة اليمنيين في رمضان

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 29-04-2020 الساعة 10:55

قالت المملكة العربية السعودية إنها ترفض إلغاء أي خطوة تخالف اتفاق الرياض الموقع بين حكومة اليمن الشرعية والمجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً في نوفمبر الماضي.

وشدد مجلس الوزراء السعودي في اجتماع برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز، في بيان الأربعاء، على ما ورد في بيان "تحالف دعم الشرعية" الأحد الماضي، بضرورة عودة الأوضاع في عدن وبعض المحافظات الجنوبية لما قبل إعلان حالة الطوارئ من جانب المجلس الانتقالي، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

ولفت المجلس إلى أن تمديد وقف إطلاق النار مع الحوثيين من قبل التحالف "تأكيد على الجدية والرغبة في التخفيف من معاناة الشعب اليمني خلال شهر رمضان، ولدعم جهود الأمم المتحدة في التوصل لحل شامل يحافظ على سلامة أمن ووحدة واستقرار اليمن".

والثلاثاء، أكّد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، نايف الحجرف، في بيان له، أهمية الاستجابة لإعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن بضرورة عودة الأوضاع في عدن إلى سابق وضعها.

وأعلن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من أبوظبي، ليل السبت الماضي، إقامة الحكم الذاتي وحالة الطوارئ في المناطق التي يسيطر عليها في جنوب البلاد، في تحدٍّ للحكومة المعترف بها دولياً، والمدعومة من السعودية، والتي أعلنت رفضها لهذا التحرك ووصفته بأنه "انسحاب تام من اتفاق الرياض".

ويعاني اليمن انقساماً كبيراً بسبب الحرب الأهلية مع المتمردين الحوثيين في الشمال، وشهدت عدن، العام الماضي، قتالاً عنيفاً بعد محاولة مماثلة للانفصاليين الجنوبيين للحصول على الحكم الذاتي، قبل أن يوقّعوا لاحقاً على اتفاق سلام، في نوفمبر الماضي.

وبموجب الاتفاق لإنهاء الصراع على السلطة في جنوبي اليمن المتفق عليه بالرياض، كان من المفترض أن ينضم المجلس الانتقالي الجنوبي والجنوبيون الآخرون إلى حكومة وطنية جديدة في غضون 30 يوماً، ويضعوا جميع القوات التابعة لهم تحت سيطرة الحكومة المعترف بها دولياً.

وخلفت الحرب في اليمن إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم، وجعلت 80% من سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات إنسانية.

ويدعم "تحالف دعم الشرعية" بقيادة السعودية حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، في مواجهة المسلحين الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء.

وتأسس المجلس الانتقالي الجنوبي باليمن، في 11 مايو 2017، من قِبل سياسيين ومسؤولين قبليين وعسكريين في عدن، ثاني كبرى مدن البلاد.

مكة المكرمة