الرئيس السوداني يعلن إعادة فتح الحدود مع إريتريا

 بعد عام من إغلاقها
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/G9rjqP

الحدود أُغلقت بسبب توترات أمنية

Linkedin
whatsapp
الخميس، 31-01-2019 الساعة 18:36

أعلن الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم الخميس، إعادة فتح حدود بلاده مع إريتريا، وذلك بعد عام من إغلاقها بسبب أنباء تحدّثت عن اجتماع عسكري بين مسؤولين بمعسكر ساوا غربي إريتريا.

وقال البشير، في كلمة نقلها التلفزيون من ولاية كسلا المتخامة للحدود الإريترية: "أعلن من هنا من كسلا فتح الحدود مع إريتريا، لأنهم إخواننا وأهلنا (..) السياسة لن تفرّقنا".

وأغلقت السودان حدودها مع جارتها الأفريقية، في يناير 2018؛ وذلك لمواجهة الأوضاع في إريتريا، التي وصفها مسؤولون سودانيون آنذاك بأنها تشكّل تهديداً أمنياً للسودان.

وذكرت وكالة الأنباء السودانية "سونا" أن إغلاق الحدود جاء بناء على قرار والي مدينة كسلا إغلاق جميع المعابر الحدودية، اعتباراً من 5 يناير 2018. وكان الرئيس السوداني قد أعلن حالة الطوارئ في هذه المنطقة الحدودية قبل أسبوع من الإغلاق.

وجاءت هذه القرارات على خلفيّة وجود حشود عسكرية مصرية وفصائل مسلّحة من إقليم دارفور على الحدود الإريترية، وفق ما ذكرته الصحف السودانية وأكّده مسؤولون سودانيون، مطلع العام الماضي.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة