الخرطوم: وجدنا تفهماً قطرياً كبيراً للأوضاع في السودان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ndqKN2

التقى أمير قطر بالوفد السوداني أمس الخميس

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 09-04-2021 الساعة 08:59

- على ماذا أطلع الوفد السوداني القطريين؟

على التحديات التي تواجه السودان والمهددات الأمنية والأوضاع على الحدود الشرقية.

- ماذا قالت الخرطوم عن زيارة الوفد السوداني لقطر؟

الزيارة وضعت علاقات البلدين في المسار الصحيح.

وصفت وزيرة الخارجية السودانية مريم المهدي زيارة وفد رسمي من بلادها إلى الدوحة بأنها ناجحة، مشيرة إلى أن الخرطوم وجدت "تفهماً كبيراً" للوضع السوداني.

جاء ذلك في تصريحات للوزيرة عقب عودتها، رفقة رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، إلى الخرطوم، مساء الخميس، من زيارة للدوحة استغرقت يومين، وفق بيان مجلس السيادة.

ووصفت المهدي الزيارة بـ"الناجحة"، مردفةً: "الزيارة وضعت علاقات البلدين في المسار الصحيح، باعتبار أن قطر دولة هامة ولها أدوار أساسية بالمنطقة".

وأضافت: "قدمنا للحكومة القطرية سودان الثورة (..) ودوره المهم بالإقليم، وأطلعناهم على التحديات التي تواجهه، والمهددات الأمنية، والأوضاع على الحدود الشرقية".

واستطردت: "الوفد السوداني وجد تفهماً قطرياً كبيراً للأوضاع في البلاد".

وأمس الثلاثاء، التقى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الدوحة، رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، حيث بحثا العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وتطويرها بما يحقق مصالح البلدين والشعبين القطري والسوداني، وفق "وكالة الأنباء القطرية".

وتعد هذه الزيارة الأولى للبرهان إلى قطر، والثانية لمسؤول سوداني رفيع منذ عزل الرئيس السابق عمر البشير، في 11 أبريل 2019، بعد زيارة محمد حمدان دقلو، النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، في 31 يناير الماضي.

وتُقدر الاستثمارات القطرية في السودان بنحو 3.8 مليارات دولار، بحسب وزارة الاستثمار السودانية، حيث تحتل قطر المرتبة الخامسة بين الدول التي تستثمر في البلاد.

مكة المكرمة