الحوثي يعلن استهداف السعودية بـ3 صواريخ باليستية وطائرات مسيرة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/qmmDqz

المتحدث باسم الحوثيين قال إن العملية الهجومية سبقها تخطيط وتجهيز على أعلى المستويات

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 03-09-2019 الساعة 21:59

أعلنت جماعة الحوثي، اليوم الثلاثاء، استهدافها قاعدة الملك خالد الجوية في السعودية بطائرات مسيَّرة، في حين سبق أن أطلقت دفعة صواريخ باليستية على مطار نجران جنوب غربي المملكة.

وقال المتحدث العسكري للجماعة يحيى سريع، في منشور على صفحته بـ"فيسبوك": إنّ "سلاح الجو المسيَّر نفذ عدة هجمات بعدد من طائرات (قاصف 2k) على قاعدة الملك خالد الجوية بخميس مشيط، استهدفت مواقع عسكرية مهمة، وقد أصابت أهدافها بدقة عالية".

وأوضح في منشور سبقه، أن القوة الصاروخية لجماعته "أطلقت دفعة صواريخ باليستية من طراز (بدر 1) على أهداف عسكرية في مطار نجران الإقليمي، وأهداف عسكرية أخرى (لم يسمها)".

وزعم أن "الإصابة كانت مباشرة، وتسببت في تعطل الملاحة الجوية بالمطار".

وشدد على أن "عملية الاستهداف تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، وتم اتخاذ كل الإجراءات اللازمة والوقائية لحماية المدنيين"، على حد تعبيره.

من جانبه، اعترض التحالف السعودي - الإماراتي 3 صواريخ باليستية، وفق إعلام محلي.

ونقلت قناة "العربية" السعودية، عن مصادر لم تسمها، أن "الدفاعات الجوية السعودية اعترضت، اليوم، 3 صواريخ باليستية بسماء نجران أطلقتها المليشيات الحوثية في سماء منطقة نجران جنوب غربي البلاد"، دون تفاصيل أكثر.

وفي وقت سابق من اليوم، قال المتحدث باسم قوات التحالف تركي المالكي، في بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية "واس": إنه "جرى اعتراض وإسقاط طائرة من دون طيار، أطلقها الحوثيون من عمران شمالي العاصمة صنعاء، باتجاه المملكة".

وأوضح أن "التحالف يتخذ الإجراءات العملياتية كافة وأفضل الوسائل للتعامل مع هذه الطائرات، لحماية المدنيين والأعيان (المناطق) المدنية".

وأشار إلى أن "المحاولات الإرهابية المتكررة أخيراً من المليشيا الحوثية الإرهابية هي نتيجة للخسائر الكبيرة في صفوف عناصرها الإرهابيين وعتادها ومعداتها".

ودأب الحوثيون، خلال الفترة الأخيرة، على إعلان استهدافهم منشآت ومواقع استراتيجية بالسعودية تشمل مطارات ومنشآت نفطية في المملكة بطائرات مسيَّرة، في حين يعلن التحالف السعودي-الإماراتي تصدّيه لكثير من تلك الهجمات وإفشالها.

ويشهد اليمن، للعام الخامس توالياً، حرباً بين القوات الموالية للحكومة، ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم من إيران، والذين لا يزالون يسيطرون على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء، منذ سبتمبر 2014.

ومنذ مارس 2015، يدعم تحالف عسكري، بات يقتصر حالياً على السعودية والإمارات، القوات الحكومية بمواجهة الحوثيين، وأوقعت الحرب، على مدار السنوات الأربع الماضية، قرابة 10 آلاف قتيل، غالبيتهم من المدنيين، في حين أصيب أكثر من 60 ألف شخص، حسب تأكيد منظمة الصحة العالمية.

مكة المكرمة