الجنائية الدولية تصدر أمراً باعتقال قائد بقوات "حفتر"

الضابط محمود الورفلي ظهر بمقاطع مصورة لعمليات إعدام ليبيين

الضابط محمود الورفلي ظهر بمقاطع مصورة لعمليات إعدام ليبيين

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 15-08-2017 الساعة 19:04


أصدرت المحكمة الجنائية الدولية، الثلاثاء، مذكرة توقيف دولية بحق الضابط الليبي محمود الورفلي، أحد كبار مسؤولي قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر؛ على خلفية اتهامه بجرائم وإعدامات ميدانية بحق مدنيين ليبيين أبرياء.

وظهر الورفلي في تسجيلات فيديو وهو يشرف على تنفيذ عدة إعدامات ميدانية بحق مواطنين ليبيين، آخرها إعدام على طريقة تنظيم الدولة، حيث قام بتصفية مناوئين له بعد إجبارهم على ارتداء لباس برتقالي اللون، كما قام بنفسه بقتل بعضهم بسلاحه الشخصي.

اقرأ أيضاً:

شاهد: نيويورك تتظاهر ضد العنصرية وترفض تصعيد ترامب الخارجي

وقالت المحكمة الجنائية الدولية: إن الورفلي‭ ‬"متهم بأنه ارتكب بشكل مباشر، وأمر بارتكاب عمليات قتل كجريمة حرب خلال سبع وقائع شملت 33 سجيناً، في يونيو ويوليو 2017، ببنغازي وبالقرب منها".

وجاء في المذكرة أن المدعي العام طلب في الأول من الشهر الجاري، إصدار مذكرة توقيف للورفلي؛ بسبب مسؤوليته الجنائية عن جرائم حرب ارتكبها عامي 2016 و2017 في بنغازي والمناطق المحيطة بها.

واستندت المحكمة في قرارها، بشكل أساسي، إلى تحليل مقابلات ولقطات مصورة تُظهر ضلوع الورفلي وهو يقتل أشخاصاً أو يأمر أتباعه بقتلهم.

وتسيطر المليشيات المسلحة المنضوية تحت إمرة "حفتر" على الجزء الشرقي من ليبيا، وتسعى لتعزيز وجودها وسط وجنوبي البلاد على حساب الجيش الوطني المرتبط بالحكومة الشرعية المدعومة من الأمم المتحدة في طرابلس والمجتمع الدولي.

مكة المكرمة