التصويت المبكر بـ10 ولايات أمريكية يصل 80% من اقتراع 2016

قبل 3 أيام من الانتخابات..
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/vARxDV

الانتخابات الأمريكية تقام الثلاثاء المقبل

Linkedin
whatsapp
السبت، 31-10-2020 الساعة 22:53
- كم عدد الذين صوتوا حتى اليوم الأحد؟

90 مليوناً، وفقاً لإحصاء من مشروع الانتخابات الأمريكية في جامعة فلوريدا.

- ما أكبر الولايات التي شهدت تصويتاً مقارنة بانتخابات 2016؟

مونتانا وواشنطن، وجورجيا وأوريغون ونيفادا، ونيومكسيكو، وكارولاينا الشمالية وتنيسي بنسبة تجاوزت 80%.

تجاوز عدد الناخبين الأمريكيين الذين أدلوا بأصواتهم مبكراً في الانتخابات الرئاسية 90 مليوناً، بحسب إحصاء من مشروع الانتخابات الأمريكية في جامعة فلوريدا، مما يمهد الطريق لأعلى مشاركة منذ ما يربو على 100 عام.

وصوت عدد كبير عن طريق البريد أو في مواقع الاقتراع المبكر، وسط مخاوف من التعرض للإصابة بفيروس كورونا في أماكن الاقتراع المزدحمة في يوم الانتخابات، الثلاثاء المقبل.

وتجاوز التصويت المبكر في عشر ولايات نسبة 80% من التصويت في 2016، حيث بلغت نسبة التصويت في مونتانا 96%، وواشنطن 94%، وجورجيا 93%، وأوريغون 88%، ونيفادا 88%، ونيومكسيكو 90%، وكارولاينا الشمالية 91%، وتنيسي 90%، وأريزونا 87%، وكولورادو 84%، بحسب وسائل إعلام أمريكية.

وبهذا يكون عدد المصوتين عبر البريد وفي مراكز التصويت المبكر قد بلغ نحو 65% من المشاركين في انتخابات عام 2016، وهو ما يمهد الطريق لأعلى مشاركة منذ أكثر من 100 عام.

وتعكس الوتيرة التي حطمت الرقم القياسي الاهتمام الشديد بالتصويت في الانتخابات التي يواجه بها الرئيس الجمهوري الحالي دونالد ترامب المرشح الديمقراطي جو بايدن، نائب الرئيس السابق.

ويتخلف ترامب عن بايدن في استطلاعات الرأي على مستوى البلاد، وسط انتقادات لأسلوب تعامل إدارته مع جائحة كورونا، والتي أودت بحياة ما يقرب من 229 ألفاً في الولايات المتحدة، فيما سجل عدد الإصابات اليومية الجديدة مرة أخرى رقماً قياسياً مع اقتراب يوم الانتخابات.

ويتمتع الديمقراطيون بميزة كبيرة في التصويت المبكر بسبب تبنيهم للتصويت بالبريد الذي أدلى به الجمهوريون في الماضي بأعداد كبيرة، لكنهم تجنبوا ذلك وسط هجمات ترامب المتكررة، إذ يقول إن النظام عرضة لتزوير واسع النطاق.

مكة المكرمة