التشيك تتحدث عن تعاون وثيق مع السعودية لمحاربة الإرهاب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/B3bj2Y

من إحدى لقاءات السفير التشيكي السابقة مع مسؤولين سعوديين

Linkedin
whatsapp
الأحد، 26-09-2021 الساعة 09:50
- ما أبرز ما جاء في حديث سفير التشيك لدى المملكة؟

أدان هجمات الحوثيين على الأهداف المدنية بالمملكة.

- هل هناك تعاون بين السعودية والتشيك حول الإرهاب؟

أكد السفير  وجود تعاون لمواجهة الإرهاب.

أكد سفير التشيك لدى السعودية يوراي كوديلكا، رفض وإدانة بلاده بشدةٍ جميع هجمات مليشيا الحوثي على الأهداف المدنية في المملكة الخليجية، متحدثاً عن تعاون قوي مع السلطات السعودية لمحاربة الإرهاب.

وقال كوديلكا: إن "تلك الهجمات لا تسهم في إنهاء الصراع والمعاناة الإنسانية باليمن، ونحن قلقون للغاية من مثل هذه الهجمات".

وأكمل موضحاً: "نحن من دعاة الحل السلمي باليمن، وفي جميع الأحوال لا تسهم هذه الهجمات في إنهاء الصراع والمعاناة الإنسانية باليمن".

وشدد السفير التشيكي، في حديث لصحيفة "عكاظ" المحلية، نشرته اليوم الأحد، على أن هناك تعاوناً وثيقاً بين السعودية والتشيك لمواجهة الإرهاب.

وتستهدف مليشيا الحوثيين بين حين وآخر، أراضي المملكة بصواريخ باليستية وطائرات مسيَّرة مفخخة، في حين يعلن التحالف العربي الذي تقوده السعودية، إحباط هذه الهجمات.

ومنذ مارس 2015، تقود الرياض تحالفاً عسكرياً دعماً للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً في مواجهة الحوثيين الذين سيطروا على معظم الشمال اليمني، وضمنه العاصمة صنعاء.

ويعيش اليمن على وقع حرب دامية أودت بحياة أكثر من 233 ألف شخص، وخلّفت أزمة إنسانية تقول الأمم المتحدة إنها "الأسوأ في العالم".

وتقود الأمم المتحدة جهوداً متواصلة لوقف القتال غير أن المليشيا اليمنية ترفض الجلوس على طاولة المفاوضات قبل إعلان التحالف وقف القتال من جانب واحد، وهو ما ترفضه الرياض.

مكة المكرمة