"التحالف" يعلن تدمير 17 مسيّرة حوثية استهدفت السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3Pae4

قوات التحالف تعلن باستمرار إسقاط مسيَّرات حوثية (أرشيفية)

Linkedin
whatsapp
السبت، 19-06-2021 الساعة 09:22

وقت التحديث:

الأحد، 20-06-2021 الساعة 20:48
- ما المناطق التي استهدفتها المسيرات الحوثية؟

7 اعترضت داخل الأجواء اليمنية، و3 في خميس مشيط ورابعة في نجران، ثم اعتراض 6 مسيرات أخرى.

- ماذا قال الحوثيون؟

الهجوم استهدف قاعدة الملك خالد الجوية.

أعلن التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، اليوم السبت، تدمير 17 طائرة مسيّرة أطلقتها مليشيا الحوثي باتجاه السعودية، استهدفت ثلاث منها منطقة خميس مشيط جنوب غربي المملكة، ورابعة تجاه نجران.

وقال "التحالف" في بيان رسمي نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس): إن "الدفاعات الجوية تعترض وتدمر طائرتين بدون طيار مفخختين أطلقتهما المليشيا الحوثية الإرهابية تجاه خميس مشيط".

وأكد التحالف أنه "يتخذ الإجراءات العملياتية لحماية المدنيين والأعيان المدنية من الهجمات العدائية"، واصفاً تصعيد الحوثيين "المتعمد والممنهج ضد اليمنيين يمثل جرائم حرب".

وفي وقت سابق اليوم، قال التحالف إن عملية اعتراض 7 مسيّرات حوثية تمت بنجاح داخل الأجواء اليمنية.

كما أوضح أن دفاعاته الجوية اعترضت ودمرت طائرة دون طيار مفخخة أطلقتها مليشيا الحوثي مستهدفةً مدينة خميس مشيط.

من جانبه أعلن المتحدث باسم الحوثيين يحيى سريع، على حسابه في "تويتر"، أن المليشيا نفذت، فجر اليوم السبت، عملية هجومية على قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط.

وأوضح أن الهجوم نُفذ بطائرة مسيَّرة من طراز "قاصف 2k"، وذلك "رداً على تصعيد العُدوان وحصاره المتواصل".

وقال: "كانت الإصابة دقيقة"، دون مزيد من التفاصيل.

وأمس الجمعة، أعلنت الأمم المتحدة أن مليشيا الحوثي باليمن شنت 128 هجوماً بطائرات مسيّرة، وأطلقت 31 صاروخاً باليستياً على السعودية، منذ مطلع العام الجاري. وقالت إن غالبية الأهداف كانت ذات طبيعة عسكرية، لكن أُصيبَت البنية التحتية المدنية أيضاً.

وأدرج الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مليشيا الحوثي على اللائحة السوداء للجماعات؛ لانتهاكها حقوق الأطفال في مناطق النزاعات خلال عام 2020، في بيان صدر أمس الجمعة.

ويواصل الحوثيون المدعومون من إيران استهداف مناطق المملكة بالمسيَّرات والصواريخ الباليستية، وذلك على الرغم من التنديد الدولي والمطالبات المستمرة بوقف القتال.

ويعيش اليمن منذ سبع سنوات على وقع حرب مدمرة بين الحوثيين الذين يسيطرون منذ 2014 على غالبية الشمال اليمني، وضمنه العاصمة صنعاء من جهة، وحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دولياً والمدعومة من الرياض، من جهة أخرى.

وتأتي هذه الهجمات في وقت يسعى الوسطاء، وفي مقدمتهم سلطنة عمان، لوقف القتال وإقناع الفرقاء بالجلوس على طاولة المفاوضات.

مكة المكرمة