التحالف يحبط هجوماً جوياً وبحرياً للحوثي استهدف السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ZWpX1v

التحالف أحبط عملاً عدائياً وشيكاً

Linkedin
whatsapp
السبت، 03-07-2021 الساعة 08:50

وقت التحديث:

السبت، 03-07-2021 الساعة 18:01

ما الهجوم الجديد الذي أحبطه التحالف؟

هجوم بزورقين مفخخين كان يعدان للإطلاق في مدينة الصليف التابعة لمحافظة الحديدة.

كيف تم إحباط الهجوم؟

تدمير الزورقين خلال تجهيزهما.

أعلن تحالف دعم الشرعية الذي تقوده السعودية في اليمن، اليوم السبت، إحباط هجوم وشيك حاولت مليشيا الحوثي تنفيذه جنوبي البحر الأحمر، بعد ساعات من إعلان إحباط هجوم جوي بطائرة مُسيَّرة مفخخة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، عن التحالف، أنه "أحبط هجوماً عدائياً وشيكاً باستخدام زورقين مفخخين أطلقهما الحوثيون من مديرية الصليف التابعة لمحافظة الحديدة المُطلة على البحر الأحمر".

وحمَّل التحالف الحوثيين المسؤولية عن استمرار تهديد خطوط الملاحة البحرية والتجارة الدولية في جنوبي البحر الأحمر، وانتهاك "اتفاق ستوكهولم" بإطلاق عمليات عدائية من الحديدة.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن التحالف اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة تابعة للمليشيا الحوثية بالأجواء اليمنية أطلقت تجاه خميس مشيط.

وقال في بيان: إن "كفاءة القوات المشتركة للتحالف أحبطت عملاً عدائياً وشيكاً"، بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس".

‏وأشار التحالف إلى استمرار محاولات مليشيا الحوثي تعمُّد استهداف المدنيين والأعيان المدنية، مؤكداً اتخاذه الإجراءات العملياتية كافة لحماية المدنيين والتعامل مع التهديد الوشيك.

ومنذ مطلع فبراير الماضي، صعَّدت مليشيا الحوثي عملياتها ضد السعودية من خلال الطائرات المسيَّرة والصواريخ الباليستية، بالتزامن مع ضغوط من الأمم المتحدة وواشنطن والاتحاد الأوروبي لوقف الحرب.

وتقول مليشيا الحوثي إن التصعيد المكثف بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة على السعودية يأتي رداً على دعم طيران التحالف بقيادة المملكة للقوات الحكومية.

ومنذ مارس 2015، يشهد اليمن حرباً بين القوات الحكومية والحوثيين المدعومين إيرانياً، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء، منذ سبتمبر 2014.

مكة المكرمة