البرهان يترأس مجلس السيادة الجديد وحميدتي نائب له

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/zrdYpx

البرهان قاد "انقلاباً عسكرياً" على السلطة المدنية في أكتوبر الماضي

Linkedin
whatsapp
الخميس، 11-11-2021 الساعة 21:03

- ماذا يضم المجلس الجديد؟

13 عضواً من بينهم تسعة كانوا أعضاء في المجلس السابق.

- لماذا تأجلت تسمية ممثل شرق السودان؟

إلى حين إجراء مزيد من المشاورات.

شكل الفريق أول عبد الفتاح البرهان قائد الجيش السوداني مجلس سيادة انتقالياً جديداً في السودان، وهو المؤسسة التي تتولى السلطة بالاشتراك مع الحكومة المدنية منذ الإطاحة بعمر البشير في العام 2019، بحسب ما أعلن التلفزيون الرسمي، الخميس.

وأكد التلفزيون السوداني أن البرهان احتفظ بمنصبه رئيساً للمجلس، كما احتفظ محمد حمدان دقلو (حميدتي) بموقعه نائباً لرئيس المجلس.

ويضم المجلس الجديد 13 عضواً من بينهم تسعة كانوا أعضاء في المجلس السابق وأربعة أعضاء جدد حلوا محل أعضاء المجلس السابق المنتمين إلى قوى الحرية والتغيير.

وتم تأجيل تسمية ممثل شرق السودان في المجلس السيادي إلى حين إجراء "مزيد من المشاورات"، وفقاً للتلفزيون السوداني.

وكان البرهان قد أكد، الأسبوع الماضي، التزام القوات المسلحة التام بـ"التحول الديمقراطي، وحرصها على حماية مكتسبات الثورة السودانية وتحقيق تطلعات الشعب".

يذكر أن وزراء "قوى الحرية والتغيير" أصدروا في وقت سابق من اليوم الخميس بياناً جددوا فيه رفضهم لاستيلاء الجيش على السلطة، وطالبوا فيه برفع حالة الطوارئ وإطلاق سراح رئيس الوزراء وجميع المعتقلين السياسيين.

وكان عبد الفتاح البرهان قاد "انقلاباً عسكرياً" على السلطة المدنية في أكتوبر الماضي، واعتقل عدداً من الوزراء على رأسهم رئيس الحكومة، عبد الله حمدوك.

مكة المكرمة