البحرين تحتج رسمياً وتدين إقامة مؤتمر "معادٍ" في لبنان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/p9Nwox

الخارجية البحرينية

Linkedin
whatsapp
الأحد، 12-12-2021 الساعة 18:11

ما الذي عبرت عنه البحرين في بيانها؟

استنكارها لسماح لبنان بعقد مؤتمر "معادٍ" لها.

ما المؤتمر الذي تسبب بهذه الضجة؟

مؤتمر صحفي عقدته جمعية بحرينية معارضة اتهم المنامة بارتكاب انتهاكات خلال عامين ماضيين.

أدانت البحرين، اليوم الأحد، عقد مؤتمر صحفي في العاصمة اللبنانية بيروت للإساءة لها، قالت إنه لمجموعة "معادية".

وأعربت وزارة الخارجية البحرينية، الأحد، عن بالغ أسفها لاستضافة "مؤتمر صحفي لعناصر معادية ومصنفة بدعم ورعاية الإرهاب، لغرض بث وترويج مزاعم وادعاءات مسيئة ومغرضة ضد مملكة البحرين".

وذكرت أنها تقدمت بـ"احتجاج شديد اللهجة إلى الحكومة اللبنانية، بشأن هذه الاستضافة غير المقبولة إطلاقاً، والتي تعد انتهاكاً صارخاً لمبادئ احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، بما يخالف المواثيق الدولية وميثاق جامعة الدول العربية".

وأضافت الوزارة أنه "تم إرسال مذكرة احتجاج رسمية إلى الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بهذا الخصوص، تتضمن استنكار مملكة البحرين لهذه الخطوة غير الودية من الجانب اللبناني".

ودعت وزارة الخارجية الحكومة اللبنانية إلى ضرورة منع مثل هذه الممارسات المستهجنة التي "تستهدف الإساءة إلى مملكة البحرين، وتتنافى مع أبسط الأعراف الدبلوماسية، ولا تنسجم مع العلاقات الأخوية التي تربط بين الشعبين الشقيقين".

وكانت جمعية "الوفاق" البحرينية المعارضة أطلقت، خلال مؤتمر صحفي في بيروت الخميس الماضي، تقريراً حمل عنوان "وباء الانتهاكات" قالت إنه عن "انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين من 2019 حتى منتصف 2021".