"الانتقالي الجنوبي" يهاجم هادي: قراراته تنسف اتفاق الرياض

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7rmzvW

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

Linkedin
whatsapp
السبت، 16-01-2021 الساعة 14:52

انتقد المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن القرارات الأخيرة التي اتخذها الرئيس عبد ربه منصور هادي، واصفاً إياها بأنها "تصعيد خطير" و"نسف لاتفاق الرياض".

وقال علي الكثيري، المتحدث الرسمي للمجلس، في تغريدة على "تويتر" اليوم السبت: "مثلت القرارات أحادية الجانب التي أصدرها الرئيس عبد ربه منصور هادي تصعيداً خطيراً وخروجاً واضحاً ومرفوضاً عما تم التوافق عليه، ما يعد نسفاً لاتفاق الرياض".

وأضاف الكثيري أن هيئة رئاسة المجلس تدرس ما حدث، وستعلن موقفاً رسمياً في القريب العاجل.

وكان الرئيس اليمني أصدر، أمس الجمعة، قرارات جمهورية شملت تعيينات في مناصب عدة، بينها رئيس مجلس الشورى ونائب عام للجمهورية اليمنية.

ووفق ما نشرته وكالة سبأ الرسمية قضت قرارات هادي بتعيين أحمد صالح الموساي نائباً عاماً للبلاد، وأحمد عبيد بن دغر رئيساً لمجلس الشورى.

وفي 30 ديسمبر الماضي، عادت الحكومة الجديدة، التي تضم 24 وزيراً مناصفة بين الشمال والجنوب، بناء على اتفاق الرياض، إلى مدينة عدن، قادمة من الرياض، إثر مشاورات بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.

وفي 5 نوفمبر 2019 تم توقيع اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي برعاية سعودية ودعم أممي، ومن أبرز بنوده تشكيل حكومة مناصفة بين الشمال والجنوب يشارك فيها المجلس الانتقالي، إضافة إلى حل الوضع العسكري في عدن والمناطق الأخرى التي شهدت مواجهات بين الطرفين، مثل محافظة أبين (جنوب).

مكة المكرمة