الإمارات: لا ضمانات إسرائيلية لوقف الضم لكن هناك ثقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/9Vryvp

غباش: لقد بنينا قدراً معيناً من الثقة (مع إسرائيل)

Linkedin
whatsapp
الأحد، 16-08-2020 الساعة 13:38

نقلت صحيفة "الإندبندنت" عن مسؤول إماراتي، قوله إن أبوظبي لم تحصل على أية ضمانات فيما يتعلق بوقف الاحتلال خطة ضم أراضٍ فلسطينية جديدة مقابل الإعلان الرسمي عن تطبيع العلاقات بين البلدين.

ونقلت الصحيفة البريطانية، السبت، عن مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الثقافية بالإمارات عمر غباش، السبت، أن بلاده ليست لديها ضمانات مؤكدة بعدم ضم إسرائيل أراضي فلسطينية جديدة في المستقبل.

وأضاف غباش: "نفهم هذا على أنه التزام من جانب الإسرائيليين بوقف الضم، وليس فقط تعليقه، ونتوقع أن الحوار والتعاون سيهيِّئان الظروف لحل دائم للصراع الفلسطيني الإسرائيلي"، مؤكداً: "ليست لدينا أية ضمانات.. بل تفاهمات، لقد بنينا قدراً معيناً من الثقة".

وتناقضت التصريحات الإماراتية و"الإسرائيلية" بشأن موقف حكومة الاحتلال من خطة الضم بعد الصفقة الجديدة التي روّجت أبوظبي بأنها جاءت للحيلولة دون ضياع مزيد من أراضي الضفة الغربية وغور الأردن.

وكان رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، قد سارع إلى تأكيد أن إعلان التطبيع مع الإمارات لا يعني وقف خطة الضم المقررة، مشيراً إلى أن الخطة جرى تعليقها بشكل مؤقت، وهو ما أكده مسؤولون أمريكيون لأكثر من وسيلة إعلامية.

وتخطط حكومة الاحتلال لضم أراضٍ فلسطينية جديدة في الضفة الغربية وغور الأردن كجزء من الخطة التي أطلقها مطلع العام، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والمعروفة بـ"صفقة القرن".

وأقر وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، أمس السبت، بأنَّ وقف "إسرائيل" خطة ضم أراضٍ محتلة "أمر مؤقت ولن يدوم للأبد".

وأحدث إعلان التطبيع بين أبوظبي و"تل أبيب" ضجة في الشارع العربي الذي اعتبره خيانة لقضية فلسطين وطعنة في ظهر العرب، فيما أيدت بعض الأنظمة الخطوة واعتبرتها خطوة على طريق تحقيق الاستقرار، وآثرت أخرى الصمت.

مكة المكرمة