اشتباكات بين قوات تدعمها السعودية و"الانتقالي" جنوب اليمن

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/qAKpZA

المواجهات اندلعت بين قوات الانتقالي وقوات اللواء الثاني عمالقة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 10-07-2020 الساعة 15:17

اندلعت اشتباكات، اليوم الجمعة، بين قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعومة إماراتياً، وأخرى تدعمها السعودية، جنوبي اليمن.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن مصدر عسكري حكومي أن "مواجهات عنيفة اندلعت بين قوات الانتقالي، وقوات اللواء الثاني عمالقة (المدعوم سعودياً) في محافظة لحج".

وأوضح المصدر، مفضلاً عدم ذكر اسمه، أن "القوات التابعة للمجلس الانتقالي قامت باستحداث مواقع عسكرية بمنطقة متنازع عليها (مع القوات المدعومة من السعودية)، ما أدى لاندلاع الاشتباكات".

وأضاف أن "المواجهات وقعت في محيط قاعدة العند العسكرية في لحج، وأسفرت عن قتلى وجرحى من الجانبين (لم يحدد عددهم)".

وأكد المصدر أن القوات التابعة للانتقالي أسرت 7 جنود من القوات المدعومة سعودياً.

وبدوره، قال ماهر الحالمي، المتحدث العسكري لقاعدة "العند" التي تسيطر عليها قوات المجلس الانتقالي، إن قواته "تمكنت من التصدي لقوات العمالقة وأجبرتها على الانسحاب من محيط القاعدة".

وأضاف الحالمي، في منشور له على حسابه بموقع "فيسبوك"، أن "قوات العمالقة حاولت السيطرة على القاعدة العسكرية، والتحكم بالخط الرابط بين محافظتي الضالع وعدن (جنوب)".

ومنذ مطلع العام الجاري، تشهد محافظة لحج توتراً بين "اللواء الثاني عمالقة بمعاونة مسلحين قبليين، وقوات "الحزام الأمني" التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي.

كما يشهد اليمن توتراً حاداً بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي، عقب إعلان الأخير، في 26 أبريل الماضي، "حكماً ذاتياً" في محافظات الجنوب، وهو ما قوبل برفض عربي ودولي‎.

مكة المكرمة