استخبارات الكونغرس تطالب بمعلومات عن لجين الهذلول

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/x4jonQ

رئيس لجنة الاستخبارات في الكونغرس آدم شيف

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 24-06-2020 الساعة 13:35
- ماذا قال آدم شيف بشأن الهذلول؟

طالب بمعلومات حديثة عنها معرباً عن قلقه من الأخبار المتداولة بشأن تعرضها للتعذيب والتهديد بالقتل والاغتصاب.

- ما الذي سيفعله الكونغرس إذا لم يحصل على المعلومات؟

قال إن "تقاعس" المملكة في تقديم المعلومات سيؤثر في قرارات لاحقة بشأن التعاون مع الرياض ودعمها.

طالب رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي (الكونغرس)، أدم شيف، بمعلومات حديثة عن وضع الناشطة السعودية لجين الهذلول المعتقلة في الرياض منذ أكثر عامين، ولا سيما في ظل تفشي جائحة كورونا.

وقال شيف في رسالة لسفيرة السعودية بواشنطن الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، إن الهذلول محتجزة من دون محاكمة منذ مايو 2018، مشيراً إلى معلومات متداولة عن تعرضها للتعذيب والانتهاك النفسي والجسدي وتهديدات بالاغتصااب والقتل.

وبيّن شيف وفق ما نقلت شبكة "الجزيرة" الإخبارية، أن "تقاعس" السعودية عن معالجة مثل هذا المخاوف سيكون عاملاً في قرارات يتخذها الكونغرس بشأن تعاون واشنطن مع المملكة ودعمها.

وكانت عليا الهذلول (شقيقة لجين)، أعلنت الثلاثاء (9 يونيو)، أن شقيقتها تواصلت مع عائلتها بعد وقت طويل جداً، موجهة الشكر لكل من دعم عائلتها خلال الفترة الماضية.

كما أكد شقيقها وليد الهذلول في تغريدة نشرها في 8 يونيو أن أخته لم تتصل بأهلها لمدة 4 أسابيع، وأنهم ام يكونوا يعرفون عنها شيئاً.

وفي فبراير الماضي، رشح 8 أعضاء في الكونغرس الأمريكي الناشطة السعودية لنيل جائزة نوبل للسلام لهذا العام؛ "تقديراً لها على شجاعتها وجهودها في الكفاح من أجل حقوق المرأة".

وتُحاكم الهذلول، وهي واحدة من المعتقلين المدافعين عن حقوق المرأة بالسعودية، بتهمة "الخيانة"، لكن منظمات حقوقية تقول إن اعتقالها يأتي ضمن حملة ضد حرية التعبير.

مكة المكرمة