ارتفاع حصيلة قتلى الاشتباكات في طرابلس إلى 635

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lj7mzN

الأمم المتحدة طالبت بإعلان هدنة إنسانية عاجلة

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 10-06-2019 الساعة 12:16

أعلنت منظمة الصحة العالمية ارتفاع حصيلة القتلى في الاشتباكات الدائرة حول العاصمة الليبية طرابلس، إلى 635 قتيلاً حتى الآن.

وذكرت المنظمة في بيان لها، مساء أمس الأحد، أن حصيلة القتلى شملت 41 مدنياً لقوا مصرعهم في الاشتباكات، في حين أصيب أكثر من 3550 شخصاً آخرين، من بينهم ثلاثة من العاملين في المجال الطبي.

ووفقاً للمنظمة الدولية للهجرة، فإن أكثر من 90 ألف شخص أُجبروا على مغادرة منازلهم، بسبب الاشتباكات الدائرة حول طرابلس، وحذرت من أن "أُسر النازحين داخلياً، الذين نزحوا إلى مواقع قريبة من مناطق النزاع، ما زالت معرَّضة للخطر، إلى جانب أفراد المجتمع المضيف الذين يوفرون لهم المأوى".

وكانت الأمم المتحدة طالبت، السبت الماضي، بإعلان هدنة إنسانية عاجلة، على خلفية القتال المتواصل في طرابلس.

وجاء هذا الطلب على لسان المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا غسان سلامة، في أثناء زيارته التفقدية لمدرسة أبو ذر الغفاري في حي الأندلس بطرابلس والتي تستقبل النازحين عن مناطق القتال في ضواحي العاصمة.

وذكرت البعثة الأممية في ليبيا على حسابها الرسمي بـ"تويتر"، أن سلامة "طالب بهدنة إنسانية عاجلة، وبزيادة الدعم المقدم للنازحين".

وبدأت قوات شرقي ليبيا، التي يقودها المشير المتقاعد خليفة حفتر، عملية عسكرية في مطلع أبريل الماضي، للسيطرة على العاصمة الليبية طرابلس، التي تخضع لإدارة حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً برئاسة فايز السراج.

وتعاني ليبيا منذ 2011، صراعاً على الشرعية والسُّلطة يتركز حالياً بين حكومة "الوفاق" المعترف بها دولياً، وحفتر الذي يقود القوات في الشرق.

مكة المكرمة