اتفاق إماراتي إسرائيلي على برنامج لتبادل الزيارات بين الطلاب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/VX74do

الوزير الإماراتي اجرى اتصالاً هاتفياً بنظيره الإسرائيلي

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 24-08-2020 الساعة 17:45
- متى أعلنت الإمارات و"إسرائيل" تطبيعهما العلاقات بينهما؟

13 أغسطس 2020.

- ماذا شمل اتصال وزيري الصحة في البلدين؟

بدء تعاون فوري في كل ما يتعلق بمجال الصحة.

اتفقت الإمارات و"إسرائيل"، يوم الاثنين، على بدء تعاون فوري في مجال الصحة ومكافحة فيروس كورونا المستجد، إضافة إلى إطلاق برنامج لتبادل زيارات الطلاب بين البلدين.

وبحسب القناة الـ12 العبرية (خاصة)، فإن هذا الاتفاق جاء في بيان مشترك لوزيري الصحة الإسرائيلي يولي إدلشتاين والإماراتي عبد الرحمن بن محمد العويس، عقب محادثة هاتفية بينهما.

كما تم الاتفاق على تعيين مسؤول في كل وزارة عن العلاقات الثنائية، وفق المصدر ذاته.

وقال البيان: إن "إدلشتاين والعويس اتفقا على إطلاق برنامج لتبادل الزيارات بين طلاب البلدين بعد انحسار جائحة كورونا".

من جانبها قالت وكالة أنباء الإمارات (وام) إن العويس أجرى اتصالاً هاتفياً بنظيره "الإسرائيلي"، ناقشا خلاله سبل تعزيز التعاون في مجالي الطب والصناعات الدوائية والأبحاث الطبية.

كما ناقش الجانبان أطر التعاون المشترك في مكافحة جائحة كورونا ومشاريع مستقبلية تتعلق بالشراكة العلمية والطبية، خاصة في مجال التجارب الخاصة بإيجاد لقاح أو دواء للفيروس، فضلاً عن تبادل الزيارات بين الوفود.

ونقلت الوكالة عن العويس قوله: "في ظل الظروف التي تفرضها جائحة كورونا على دول العالم، يتوجب تضافر الجهود في مجال البحث الطبي التي ستصب في صالح الإنسانية".

ورحب الوزير الإماراتي بالتعاون الثنائي في هذا المجال بما يعود بالنفع على البلدين والإنسانية جمعاء، بحسب الوكالة.

ويحث الطرفان الخُطا لترسيخ اتفاقية التطبيع التي أعلنا عنها الأسبوع الماضي، ويتحركان بسرعة لتوسيع الشراكات المترتبة عليها في أكثر من مجال.

وأعلنت أبوظبي و"تل أبيب"، في الثالث عشر من الشهر الجاري، التوصل إلى اتفاق سلام  لتطبيع كامل للعلاقات بينهما، وهو القرار الذي لاقى رفضاً شعبياً واسعاً، ووصفه كثيرون بأنه "خيانة لقضية فلسطين".

وقبل إعلان التطبيع عقد الطرفان شراكة في مجال البحث العلمي، وقد تسلّمت الإمارات قبل أيام قليلة أول جهاز "إسرائيلي" للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا.

مكة المكرمة