إيران تعتبر تصريحات الملك سلمان ضدها "تدخلاً بشؤونها"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/RdZ938

الرد جاء على لسان عضو لجنة السياسة الخارجية البرلمانية الإيرانية يعقوب رضا زاده

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 05-01-2022 الساعة 11:40
- كيف وصفت إيران تصريحات الملك سلمان؟

"تتعارض مع مبدأ حسن الجوار والقوانين الدولية، وتدخل سافر في الشؤون الداخلية".

- ما سبب التصريحات الإيرانية؟

حديث للملك سلمان عبّر فيه عن قلقة حيال عدم تعاون إيران مع المجتمع الدولي فيما يخص البرنامج النووي.

ردت إيران على تصريحات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز بشأن الملف النووي الإيراني، واعتبرت ذلك "تدخلاً سافراً" في شؤونها الداخلية.

وقال عضو لجنة السياسة الخارجية البرلمانية الإيرانية، يعقوب رضا زاده، إن "تصريحات الملك سلمان تتعارض مع مبدأ حسن الجوار والقوانين الدولية، وتدخل سافر في الشؤون الداخلية".

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية، اليوم الأربعاء، عن زاده أسفه "لأن المسؤولين السعوديين تنطلي عليهم مخططات الولايات المتحدة والكيان الصهيوني المناهضة لإيران".

ودعا السعودية إلى "تغيير سلوكها وتصرفاتها المزعزعة للأمن في المنطقة"، مشيراً إلى أن "تصريحات ملك السعودية حول البرنامج النووي السلمي والأسلحة الدفاعية الإيرانية تعد انتهاكاً للقوانين الدولية ومبدأ حسن الجوار وتدخلاً سافراً في الشؤون الداخلية".

وكان الملك سلمان قال، الأربعاء الماضي، إن "السعودية قلقة حيال عدم تعاون إيران مع المجتمع الدولي فيما يخص البرنامج النووي وتطويرها لبرامج الصواريخ الباليستية".

وأعرب عن أمله في أن "تغير إيران سياستها وسلوكها السلبي في المنطقة، وأن تتجه نحو الحوار والتعاون".

وانطلقت محادثات سعودية إيرانية في العراق قبل عدة أشهر، إذ عقد الطرفان حتى الآن 4 جولات تفاوضية، حسب تصريحات سابقة لمسؤولين من البلدين.

وكانت إيران قد دعت السعودية إلى فتح القنصليات وإعادة العلاقات الدبلوماسية، وفقاً لما نقلته وكالة "بلومبيرغ" الأمريكية، في أكتوبر الماضي، عن مصدرين على دراية بالمباحثات الأخيرة بين الرياض وطهران.

وعُقدت الجولة الأخيرة من المحادثات السعودية الإيرانية، في 21 سبتمبر الماضي، بحسب الوكالة الأمريكية.

يُذكر أن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أعلن، في 8 أكتوبر الماضي، التوصل إلى عدة اتفاقات خلال المناقشات الجارية مع السعودية، دون ذكر تفاصيل إضافية.