إسلاميو الأردن يفوزون بـ76 مقعداً في الانتخابات المحلية

هذه الانتخابات هي الأولى من نوعها بعد إقرار قانون "اللامركزية"

هذه الانتخابات هي الأولى من نوعها بعد إقرار قانون "اللامركزية"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 16-08-2017 الساعة 09:09


فاز "التحالف الوطني للإصلاح"، الذي يقوده الإسلاميون، بـ76 مقعداً في الانتخابات البلدية واللامركزية التي شهدها الأردن، الثلاثاء، من أصل 154 مرشحاً.

جاء ذلك بحسب تصريحات خاصة أدلى بها رئيس لجنة الانتخابات في حزب جبهة العمل الإسلامي (الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين) مراد العضايلة، لوكالة الأناضول.

وقال العضايلة: "حققنا فوزاً برئاسة ثلاث بلديات من أصل ست، تم الترشح لها، في مقدمتها بلدية الزرقاء الكبرى، التي فاز بها علي أبو السكر (من أبرز القياديين الإسلاميين في الأردن)".

وتابع: "كما فاز التحالف بـ25 مقعداً في مجالس المحافظات اللامركزية من أصل 48 تقدم لها وبما نسبته 52% في ثماني محافظات، وخمسة أشخاص فازوا بعضوية مجلس أمانة عمّان الكبرى من أصل 12 مرشحاً قدمهم التحالف".

وأوضح أنه "على مستوى المجالس البلدية، تحقق الفوز بـ41 مقعداً من أصل 88 ترشحوا لهذه المجالس". ولفت إلى أن التحالف "أسهم في نجاح 3 من رؤساء البلديات لم يكونوا على قوائم مرشحيه".

واختتم العضايلة حديثه بالقول: "بذلك، يكون عدد الفائزين من قوائم تحالف الإسلاميين هو 76 من أصل 154 مرشحاً، بينهم 11 سيدة".

اقرأ أيضاً:

عواصم خليجية تطوي الخلاف مع بغداد.. هل تتمدد بين "أخطبوط إيران"؟

يُشار إلى أن تحالف الإسلاميين قد فاز بـ15 مقعداً من أصل 130 في الانتخابات النيابية العام الماضي.

وشهد الأردن، الثلاثاء، انتخابات المجالس المحلية واللامركزية، وسط مشاركة إسلامية بعد مقاطعة دامت 14 عاماً.

وهذه الانتخابات هي الأولى من نوعها بعد إقرار قانون "اللامركزية"، في 2015، والذي أُوجدت بموجبه إدارات محلية للمحافظات.

وحسب قانون "اللامركزية"، سيكون في كل محافظة من المحافظات الـ12 مجلسان؛ "المجلس التنفيذي" الذي تعينه الحكومة ويرأسه المحافظ، ومجلس المحافظة الذي يختار الناخبون 75% من أعضائه، وتُعين الحكومة البقية.

ويعمل المجلسان بشكلٍ متوازٍ، حيث يتولى المجلس التنفيذي، حسب القانون، إعداد مشاريع الخطط الاستراتيجية والتنفيذية، وإعداد مشروع موازنة المحافظة، إضافة إلى وضع الأسس التي تكفل سير عمل الأجهزة الإدارية والتنفيذية في المحافظة.

ويكون المجلس التنفيذي مُلزماً بتقديم خطته وتوصياته إلى مجلس المحافظة، الذي يجسد مجلساً تشريعياً لإقرارها، ومتابعة سير عملية تنفيذ المشاريع والتوصيات والخطط الاستراتيجية التنفيذية.

مكة المكرمة