إسرائيل: بيع "إف - 35" للإمارات "خطير".. والقرار بيد أمريكا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Mnyd5p

واشنطن هي التي تقرر لمن ستبيع تلك الطائرات

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 16-09-2020 الساعة 11:35

لماذا تمانع "إسرائيل" امتلاك الإمارات لطائرات إف - 35 الأمريكية؟

لتبقى "إسرائيل" متفوقة عسكرياً في المنطقة.

هل سيتم ترامب الصفقة؟

صحيفة نيويورك تايمز تحدثت عن تعهد سري من ترامب لأبوظبي بإتمامها.

قال وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، يوم الأربعاء، إن بيع الولايات المتحدة طائرات "إف - 35" للإمارات يعد أمراً خطيراً، مع تداعيات كبيرة محتملة على التفوق العسكري لتل أبيب في المنطقة.

وأضاف غانتس في تصريحات لصحيفة "تايمز أوف إسرائيل" بالنسخة الإنكليزية، ترجمها موقع "الخليج أونلاين"، أن الإمارات والبحرين كانتا على وجه التحديد دولتين "لم تحاربانا مطلقاً، كما أنهما لم تحاربانا أبداً من خلال وكلاء".

وأشار إلى أن تل أبيب تعارض بيع "إف - 35" للإمارات، مؤكداً أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، لم يعط موافقته على البيع، وأن "هذا يمكن أن يؤخذ مقابل ما يستحق".

وأوضح غانتس: "أعتقد أن واشنطن هي التي تقرر لمن ستبيع تلك الطائرات لا إسرائيل"، مذكراً بأن واشنطن باعت طائرات "إف - 16"، وطائرات الإنذار المبكر المتقدمة للسعودية، رغم الشكاوى الإسرائيلية.

وأوضح الوزير الإسرائيلي: "لا أتذكر حالة واحدة أرادت فيها الولايات المتحدة أن تبيع أسلحة ولم تقم بذلك".

وأشار غانتس إلى أن وزارة الجيش الإسرائيلية تعتزم بحث موضوع بيع مقاتلات "إف-35" مع وزارة الدفاع الأمريكية لمعرفة "ما إذا كانت تلك الصفقة ستؤثر على تفوق إسرائيل العسكري في المنطقة".

وأكّد أيضاً أن "الولايات المتحدة ملزمة قانوناً بالحفاظ على القدرات المتفوقة للدولة اليهودية".

ويوم الثلاثاء، ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تعهد سراً لدولة الإمارات بشأن صفقة بيع مقاتلات متطورة وطائرات مسيَّرة (درون) تنفذ ضربات مميتة.

ورغم مخاوف المسؤولين الأمريكيين أعلن ترامب، في تصريحات صحفية لـ"فوكس نيوز"، يوم الثلاثاء، عدم ممانعته إتمام صفقة بيع "إف-35" للإمارات.

وأوضح أنه "لا مشكلة في بيع مقاتلات إف–35 للإمارات"، وذلك رغم معارضة "إسرائيل" الصفقة، بذريعة الحاجة إلى الحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي بالمنطقة.

من جانبها، تعتقد الإمارات أن "اتفاق التطبيع من المفترض أن يكون قد أزال أي عقبات أمام إتمام هذه الصفقة"، وفق الصحيفة.

واستضاف ترامب، الثلاثاء، وفدين من الإمارات والبحرين بقيادة وزيري خارجية كل منهما؛ لتوقيع اتفاق التطبيع مع "إسرائيل" التي يمثلها في المراسم رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو.

وسبق أن أعلنت البحرين، الجمعة الماضي، توصلها إلى اتفاق تطبيع كامل المعالم مع "إسرائيل"برعاية أمريكية، لتلحق بالإمارات التي اتخذت خطوة التطبيع في 13 أغسطس الماضي.

وأعلنت قوى سياسية ومنظمات عربية، رفضها بشكل واسع لهذا الاتفاق، وسط اتهامات بأنه "طعنة في ظهر قضية الأمة بعد ضربة مماثلة من الإمارات".

مكة المكرمة