إجماع خليجي.. عُمان ترحب باختيار سلطة تنفيذية جديدة في ليبيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/D33AzJ

الخارجية العُمانية

Linkedin
whatsapp
السبت، 06-02-2021 الساعة 17:41
- ماذا قالت الخارجية العُمانية عن الخطوات الأخيرة في ليبيا؟

عبرت عن أملها في تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية بما يلبي تطلعات الليبيين.

- ما الخطوة الجديدة في ليبيا؟

اختيار مجلس رئاسي ليبي جديد ورئيس للحكومة.

رحبت سلطنة عُمان، اليوم السبت، باختيار السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا التي ستقود البلاد لحين إجراء انتخابات عامة، في نهاية 2021.

وأعربت الخارجية العُمانية، في بيان لها، عن ترحيب السلطنة بـ"التوصل إلى تشكيل السلطة التنفيذية الليبية الجديدة".

وقالت: إنها تثمن "ما قامت به الأمم المتحدة، وبدعم من الدول الفاعلة في هذا الشأن"، معربة عن أملها في أن يساهم ذلك "في تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية في ليبيا بما يلبي تطلعات الشعب الليبي الشقيق".

وكانت قطر والكويت والبحرين والسعودية والإمارات، إلى جانب مجلس التعاون الخليجي، رحبوا باختيار السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا.

واعتبرت الدول الخليجية الخطوة الليبية بأنها علامة فارقة في مسيرة الشعب الليبي، وسط إشادة بالجهود التي قامت بها الأمم المتحدة.

وأمس الجمعة، أعلن في جنيف السويسرية اختيار مجلس رئاسي ليبي جديد للإعداد للانتخابات القادمة، برئاسة محمد يونس المنفي وعضوية موسى الكوني، وعبد الله حسين اللافي، إضافة إلى اختيار عبد الحميد محمد دبيبة رئيساً للحكومة.

ومنذ 23 أكتوبر 2020، تشهد ليبيا حالة هدوء بعد اتفاق على وقف إطلاق النار، تخرقه قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر بين الحين والآخر.

مكة المكرمة