أول رحلة تجارية من كابل للدوحة.. وإشادة أممية أمريكية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/mrDMdo

وصل 113 شخصاً إلى الدوحة بينهم أمريكيون

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 10-09-2021 الساعة 09:33

ما أهمية هذه الرحلة؟

كونها الأولى تجارياً منذ سيطرة طالبان وعلى متنها أمريكيون

ماذا قالت واشنطن والأمم المتحدة؟

أشادت بدور الدوحة بما قدمته من إعادة تشغيل مطار كابل

وصل 113 شخصاً إلى الدوحة، أمس الخميس، على متن أول رحلة تجارية من مطار كابل منذ إعلان حركة طالبان سيطرتها على أفغانستان، في وقتٍ أشادت فيه واشنطن والأمم المتحدة بما قدمته قطر في إعادة تشغيل مطار كابل.

وأشادت واشنطن بـ"مرونة" طالبان، وأعلن البيت الأبيض في بيان، أن الحركة "أبدت تعاوناً، بإتاحتها مغادرة مواطنين أمريكيين وحاملي تأشيرات إقامة دائمة" إلى الولايات المتحدة.

وقال بيان البيت الأبيض: "لقد أبدوا مرونة ومِهنية في التواصل الذي تم معهم على هذا الصعيد"، واصفاً الأمر بأنه "خطوة أولى إيجابية".

ومن بين المسافرين الـ113، مواطنون أمريكيون وكنديون وألمان وأوكرانيون.

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، في بيان، أمس: إن "طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية القطرية أقلعت من مطار كابل، صباح الخميس؛ لإجلاء مواطنين أمريكيين وحاملين للإقامة الدائمة"، معرباً عن شكره للجانب القطري.

ولفت إلى أن "مغادرة الأمريكيين من أفغانستان على متن الخطوط القطرية ثمرة لتعاملنا الوثيق مع شركائنا، خاصة مع الدوحة"، مؤكداً أن "خطوات إضافية مماثلة من قِبل طالبان ستلقى نظرة إيجابية من المجتمع الدولي".

كما أعربت الأمم المتحدة عن امتنانها لقطر وتركيا، لدور البلدين في إعادة تشغيل مطار "حامد كرزاي" الدولي، بالعاصمة الأفغانية كابل.

جاء ذلك على لسان الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في أفغانستان، ديبورا ليونز، خلال جلسة بمجلس الأمن حول الأزمة الأفغانية.

وقالت المسؤولة الأممية: "إننا ممتنون كثيراً لجهود حكومتي تركيا وقطر من أجل استعادة العمل بمطار كابل حتى يصبح مؤهلاً لتسيير الرحلات".

وأضافت: "بفضل هذه الجهود المبذولة من قبل البلدين، بدأ بالفعل مطار كابل في تسيير رحلات جوية".

ومساء الخميس، جرى استئناف عمليات الإجلاء من مطار كابل الدولي، بعد توقفها منذ الانسحاب الأمريكي نهاية أغسطس الماضي.

وقالت قطر، التي تحوّلت إلى نقطة عبور رئيسة للاجئين الأفغان، إنها عملت مع تركيا لاستئناف العمليات بسرعة في مطار كابل؛ من أجل السماح بنقل الأشخاص والمساعدات.

وتأتي هذه الخطوة بعد يومين من إعلان طالبان حكومة مؤقتة أقلقت المجتمع الدولي؛ لكونها ضمت عديداً من الوجوه القديمة للحركة وبينهم مطلوب لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي.

وفي 31 أغسطس الماضي، فرضت حركة طالبان سيطرتها على مطار كابل، عقب انسحاب آخر الجنود الأمريكيين منه.

وتعمل الحكومة القطرية على تذليل العقبات أمام تشغيل المطار، بطريقة تسمح بسلاسة الرحلات الدولية من وإلى أفغانستان.

مكة المكرمة