أول تفجير بسيناء خلال 2018.. ومقتل رقيب مصري

الأحداث في سيناء أسفرت عن مقتل 396 مدنياً حتى نوفمبر

الأحداث في سيناء أسفرت عن مقتل 396 مدنياً حتى نوفمبر

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 03-01-2018 الساعة 18:09


لقي ضابط مصري مصرعه، الأربعاء، إثر تفجير عبوة ناسفة بمحافظة شمال سيناء، شمال شرقي البلاد، وهو الحادث الأول من نوعه خلال 2018.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط (الرسمية) في قصاصة لها، عن مصدر أمني لم تذكر اسمه، أن "نقيب شرطة من قوة إدارة الحماية المدنية بشمال سيناء قُتل إثر انفجار عبوة ناسفة بمنطقة بئر العبد بشمال سيناء".

وبحسب نفس المصدر، فإن الضابط المتوفَّى كان برفقة القوات المعنيّة بتمشيط وتعقيم الطريق الساحلي بمنطقة بشمال سيناء، وذلك خلال اكتشافهم عبوة ناسفة تزن نحو 50 كغ، زرعها مجهولون بالجزيرة الوسطى بالطريق.

وأوردت أنه "تم فرض طوق أمني حول المنطقة، وأثناء الفحص انفجرت العبوة، ما أسفر عن وفاة نقيب من قوة إدارة الحماية المدنية بشمال سيناء".

ولم تصدر السلطات المصرية بياناً حول الواقعة، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

وتنشط في محافظة شمال سيناء عدة تنظيمات؛ أبرزها "أنصار بيت المقدس"، الذي أعلن في نوفمبر 2014 مبايعة تنظيم "داعش"، وغيّر اسمه لاحقاً إلى "ولاية سيناء".

وأسفرت العمليات في محافظة شمال سيناء، بحسب إحصائيات معهد التحرير لسياسات الشرق الأوسط في واشنطن، منذ بداية العام وحتى نوفمبر 2017، عن مقتل ما لا يقل عن 396 مدنياً، و292 من قوات الأمن، بما يزيد عن عدد من قُتلوا في شمال سيناء خلال العام 2016، والذين بلغ عددهم 446.

ولا تزال الغالبية العظمى من الهجمات تستهدف قوات الأمن، ووقع 76% من الهجمات في محافظة شمال سيناء خلال عام 2017.

ووقع خلال الفترة الممتدة من يناير وحتى نهاية نوفمبر 2017 ما يقرب من 332 هجوماً إرهابياً في مصر، مقارنة بـ 807 هجمات إرهابية وقعت خلال 2016، ومنذ ديسمبر 2016 وحتى نوفمبر 2017 أودت الهجمات الإرهابية بحياة 507 من المدنيين.

مكة المكرمة