أمير قطر يختتم أول زيارة للسعودية بعد قمة العلا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PvByRV

أمير قطر خلال زيارته السعودية

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 10-05-2021 الساعة 19:12

وقت التحديث:

الثلاثاء، 11-05-2021 الساعة 05:25
- متى آخر مرة زار أمير قطر السعودية؟

مطلع هذا العام؛ للمشاركة بالقمة الخليجية في محافظة العُلا.

- متى تسلم أمير قطر دعوة لزيارة السعودية؟

في 26 أبريل الماضي نقلها وزير خارجية السعودية.

اختتم أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، فجر الثلاثاء، زيارة رسمية قام بها إلى المملكة العربية السعودية، تعد الأولى منذ القمة الخليجية بالعُلا السعودية، مطلع هذا العام.

وبحسب ما نشرت وكالة الأنباء السعودية "واس" كان في استقبال ووداع أمير قطر ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية إن أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية عقدا جلسة مباحثات في قصر السلام بجدة، حيث جرى خلال الجلسة بحث "العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات".

وفي وقت سابق الاثنين، قالت وكالة الأنباء القطرية "قنا" إن أمير البلاد "يتوجه مساء اليوم إلى مدينة جدة في زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية الشقيقة تلبية لدعوة من أخيه خادم الحرمين الشريفين".

وأضافت: "يجري خلالها مباحثات مع ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حول العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين الشقيقين".

وكانت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) نقلت عن مصدر دبلوماسي بالرياض -لم تسمه- أن ولي العهد السعودي والشيخ تميم سوف يعقدان قمة ثنائية لمناقشة أوضاع الخليج في ضوء المستجدات الإقليمية والدولية الجارية.

ويشير المصدر إلى محادثات فيينا الخاصة بإقناع إيران للعودة إلى الالتزام بالاتفاق النووي الذي انسحبت منه إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، في وقت تسعى إدارة خليفته جو بايدن لإحيائه من جديد.

ومن المتوقع أن يبحث الطرفان "الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين في المسجد الأقصى بمنطقة (باب العامود) وحي (الشيخ جراح)".

ويبرز الوضع في اليمن والتطورات الأخيرة في عملية السلام الأفغانية من ضمن المباحثات المرتقبة بين الجانبين السعودي القطري، إضافة إلى "العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها بكافة المجالات"، بحسب الوكالة الألمانية.

وكان أمير قطر قد تسلم، في 26 أبريل الماضي، دعوة من العاهل السعودي الملك سلمان لزيارة المملكة، نقلها وزير خارجية الأخير فيصل بن فرحان آل سعود.

وفي 13 أبريل المنقضي تلقى الملك سلمان اتصالاً هاتفياً من أمير قطر هنأه فيه بحلول شهر رمضان، وفق وكالتي الأنباء السعودية (واس) والقطرية (قنا).

وهذه الزيارة الثانية لأمير قطر إلى السعودية بعد حضوره القمة الخليجية التي أسفرت عن مصالحة طوت صفحة الأزمة الخليجية، التي اندلعت صيف عام 2017.

مكة المكرمة