أمير قطر يجري ثاني اتصال مع مسؤول عراقي بعد مقتل سليماني

بحث مع عادل عبد المهدي آخر المستجدات بالعراق
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/pkQWQ3

قطر جددت حرصها على تحقيق حل سياسي شامل يحفظ لليبيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-01-2020 الساعة 23:59

أجرى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الاثنين، اتصالاً هاتفياً مع رئيس الحكومة العراقية المستقيل عادل عبد المهدي لبحث آخر التطورات في ظل التصعيد بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية بعد مقتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية "قنا" أنه تم خلال الاتصال "مناقشة تطورات الأحداث على الساحة العراقية، والجهود المبذولة من أجل تقليل التوتر للحفاظ على أمن واستقرار العراق والمنطقة بأكملها".

ويوم الأحد، تلقى الشيخ تميم اتصالاً من الرئيس العراقي برهم صالح، استعرض خلاله مستجدات الأوضاع في العراق لا سيما الأحداث الأخيرة، والسبل الكفيلة بالتهدئة لتجنيب العراق والمنطقة مزيداً من التوتر والتصعيد.

من جانب آخر، تلقى أمير قطر كذلك اتصالاً هاتفياً، مساء الاثنين، من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تم التباحث خلاله في تطورات الأحداث بالمنطقة، لا سيما في سوريا وليبيا وما جرى مؤخراً في العراق، وبحث سبل التهدئة حفاظاً على أمن المنطقة واستقرارها.

كما تناول الاتصال بين الشيخ تميم وأردوغان العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين وآفاق تطويرها.

وتمر المنطقة بتوتر جديد بعيد اغتيال الولايات المتحدة لقاسم سليماني وعدد من قيادات الحشد الشعبي العراقي الموالي لإيران في العاصمة العراقية بغداد، 3 يناير الجاري.

وتقود الدوحة جهوداً دبلوماسية واسعة ومتواصلة لوقف التصعيد الأخير بين واشنطن وطهران، حيث أرسلت وزير خارجيتها الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إلى إيران في محاولة لنزع فتيل حرب مدمرة في الخليج العربي.

مكة المكرمة