أمير قطر يبحث مع أردوغان سبل التهدئة في المنطقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wZ8K7k

الاتصال جاء في وقتٍ تشهد فيه المنطقة توتراً بين إيران وأمريكا

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 06-01-2020 الساعة 08:24

بحث أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مساء الأحد، مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تطورات الأحداث في المنطقة، لا سيما ما جرى مؤخراً في العراق.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية "قنا" أن الشيخ تميم وأردوغان استعرضا خلال اتصال هاتفي تطورات الأحداث في المنطقة، لا سيما في سوريا وليبيا وما جرى مؤخراً في العراق، وبحثا سبل التهدئة حفاظاً على أمن واستقرار المنطقة.

كما تناول الاتصال "العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين وآفاق تطويرها".

وجاء الاتصال في الوقت الذي تصاعد فيه التوتر بين واشنطن وطهران؛ عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي أسفرت عن مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، بالإضافة إلى أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي.

وبات مقتل سليماني "حديث العالم" بين إدانات وترحيب، ومطالب بخفض التصعيد، وتهديد إيراني، وترقب واستعداد أمريكيين.

وتوعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "بانتقام كبير" إذا شنت إيران هجمات، مهدداً بأن واشنطن ستستهدف المراكز الثقافية الإيرانية عقاباً لاستهداف إيران لمواطنين أمريكيين.

وكان البرلمان العراقي دعا، الأحد، الحكومة إلى "إنهاء تواجد أي قوات أجنبية" على أراضيه، عبر المباشرة بـ"إلغاء طلب المساعدة" المقدم إلى المجتمع الدولي لقتال تنظيم داعش.

وصادق البرلمان، خلال جلسة طارئة نقلت مباشرة عبر شاشة القناة الرسمية للدولة وبحضور رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، على قرار "إلزام الحكومة العراقية بحفظ سيادة العراق من خلال إلغاء طلب المساعدة"، بحسب ما أعلن رئيس البرلمان محمد الحلبوسي.

مكة المكرمة