أمير قطر ووزير خارجية إيران يبحثان تطورات الأوضاع إقليمياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/D5wWN9

أمير قطر ووزير الخارجية الإيراني بالديوان الأميري القطري (قنا)

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 11-01-2022 الساعة 10:43

وقت التحديث:

الثلاثاء، 11-01-2022 الساعة 14:10
- ماذا قال عبد اللهيان فور وصوله إلى الدوحة؟

إن زيارته إلى سلطنة عمان وقطر تأتي في إطار سياسة تعزيز وترسيخ العلاقات.

- ماذا عن مباحثاته في مسقط؟

قال إنها كانت في القضايا الإقليمية حول اليمن وأفغانستان وفلسطين والنووي.

بحث أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية والدولية.

جاء ذلك خلال استقبال الشيخ تميم للوزير الإيراني والوفد المرافق في الديوان الأميري صباح اليوم الثلاثاء، وفق وكالة الأنباء القطرية (قنا).

وأوضحت الوكالة الرسمية أنه جرى "استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتعزيزها".

كما تم "تبادل وجهات النظر حول أبرز القضايا الإقليمية والدولية، لا سيما تطورات الأوضاع في المنطقة"، بحسب المصدر ذاته.

وفي وقت سابق وصل إلى العاصمة القطرية الدوحة وزير الخارجية الإيراني، قادماً من العاصمة العُمانية مسقط بعد زيارة قام بها إلى السلطنة.

وقال وزير الخارجية الإيراني إن زيارته إلى سلطنة عمان وقطر تأتي في إطار سياسة تعزيز وترسيخ العلاقات مع الجوار التي تتبعها الحكومة الإيرانية.

وأشار إلى أنه "سيتباحث مع أمير دولة قطر ومن ثم وزير الخارجية القطري، حول القضايا الثنائية والإقليمية والدولية"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

وأضاف أن "هنالك فرصاً في قطر، من ضمنها تنظيم بطولة كأس العالم، حيث جرت محادثات بشأنها في الماضي، وإمكانية الاستفادة في هذا السياق من طاقات إيران في مجال الخدمات الفنية والهندسية".

وترتبط قطر وإيران بعلاقات تعاون منذ سنوات، حيث عقدت عدة اجتماعات رفيعة المستوى مع المسؤولين الإيرانيين لبحث الاتفاقات الأمنية والاقتصادية، حيث ترتبط بعلاقة اقتصادية وثيقة، وخاصة في صناعتي النفط والغاز.

وإلى جانب ذلك تضطلع قطر بدور مهم في محاولة تخفيف الاحتقان بالمنطقة، وسبق أن أكدت استعدادها للتوسط بين طهران والرياض.

وبشأن زيارته إلى عُمان، بيَّن الوزير الإيراني أن "التعاون السياسي الثنائي والتشاور حول بعض القضايا المشتركة كان من ضمن محادثاتنا في سلطنة عمان"، مشيراً إلى أنه جرى في المجال الاقتصادي بحث استئناف حركة الزوارق التجارية للبلدين نظراً للسيطرة على كورونا.

وأضاف: "لقد تباحثنا أيضاً في مجال القضايا الإقليمية حول التطورات في اليمن وأفغانستان وفلسطين، كما كانت لنا محادثات مسهبة على الصعيد الدولي نظراً لمفاوضات فيينا من أجل إلغاء الحظر".

الاكثر قراءة