أكثر من 23 ألف مخالف بالكويت سجلوا في مبادرة "غادر بأمان"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/eaeDDz

اليوم الأخير شهد استقبال نحو 1600 مخالف

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 01-05-2020 الساعة 10:59

قالت وزارة الداخلية الكويتية، الجمعة، إن أكثر من 23 ألف مخالف استفادوا من مبادرة "غادر بأمان" التي أطلقتها الحكومة قبل شهر ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس "كورونا".

ومطلع أبريل الماضي، بدأ تنفيذ المبادرة التي استمرت طوال الشهر، والتي منحت الأجانب المخالفين مهلة لمغادرة البلاد على نفقة الحكومة مع إعفائهم من الغرامات القانونية ومنحهم حق العودة مجدداً.

ونقلت صحيفة "الراي" المحلية عن رئيس قوة الإجلاء والإيواء بالوزارة، اللواء عابدين العابدين، إن 23500 مخالف من الجنسين سجلوا في المبادرة، وأنه تم نقل 21 ألفاً منهم إلى مراكز الإيواء تمهيداً لإعادتهم إلى بلدانهم، لافتاً إلى أنه تم تأمين سفر نحو 2500 منهم.

وقال العابدين إن نحو 1600 مخالف تقدموا، في اليوم الأخير، لمراكز الاستقبال التي حددتها الحكومة لهذا الشأن بمنطقتي الفروانية وجليب الشيوخ، مؤكداً عدم  تمديد المهلة.

وفي السياق، حصّلت شركات الاتصالات الثلاث العاملة بالكويت نحو 30 ألف دينار (نحو 97 ألف دولار) ممن بادروا لتسديد ما عليهم من مستحقات، بعد تخفيض 30% من قيمة الفواتير المتأخرة التي اشترطت الحكومة تسديدها للقبول في مركز الاستقبال.

ويقدر عدد المخالفين بنحو 160 ألف عامل، بحسب وزارة الداخلية.

وجاءت المبادرة ضمن الإجراءات التي اتخذها الحكومة لمكافحة انتشار فيروس "كورونا"، بالإضافة إلى تراكم الغرامات المالية المترتبة على المخالفين لقانون الإقامة.

وبلغ إجمالي المصابين بالفيروس في الكويت 4024 حالة، بالإضافة إلى 26 حالة وفاة، بينما بلغ إجمالي حالات الشفاء 1539 حالة.

مكة المكرمة