أردوغان يجري مباحثات مع مستشار الأمن الوطني الإماراتي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3Dvmm

الرئيس التركي ومستشار الأمن الوطني الإماراتي في أنقرة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 18-08-2021 الساعة 20:01

وقت التحديث:

الأربعاء، 18-08-2021 الساعة 22:38

متى التقى الرئيس التركي والشيخ طحنون بن زايد؟

اليوم الأربعاء، في العاصمة التركية أنقرة.

ماذا بحث الرئيس التركي ومستشار الأمن الوطني الإماراتي؟

القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وتعزيز العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، وفداً إماراتياً برئاسة مستشار الأمن الوطني الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية إن اللقاء بحث القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وتعزيز العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين.

كما بحث اللقاء الفرص الاستثمارية في مجالات النقل والصحة والطاقة، بما يحقق المصالح المشتركة.

وقالت الوكالة الإماراتية إن الشيخ طحنون بن زايد نقل للرئيس التركي تحيات نظيره الإماراتي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وتحيات ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وهذه هي أول زيارة يجريها مسؤول إماراتي رفيع إلى أنقرة منذ 2017، وهي تتزامن مع التغيرات الجديدة التي طرأت في أفغانستان بعد وصول حركة طالبان إلى الحكم مجدداً.

من جانبها قالت الرئاسة التركية إن الجانبين بحثا العلاقات بين البلدين وقضايا إقليمية، كما تناولا خلال اللقاء استثمارات الإمارات في تركيا.

وتعليقاً على زيارة الشيخ طحنون بن زايد لأنقرة، قال الرئيس التركي في حوار صحفي له "أعتقد أن الإمارات ستقوم قريباً، باستثمارات كبيرة في بلدنا ولديهم أهداف وخطط استثمارية جادة للغاية".

من جانبه علق أنور قرقاش، المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات قائلاً: "اجتماع تاريخي وإيجابي للشيخ طحنون بن زايد مع فخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وكان التعاون والشراكات الاقتصادية المحوّر الرئيسي للاجتماع" مضيفاً "الامارات مستمرة في بناء الجسور وتوطيد العلاقات، وكما أن أولويات الازدهار والتنمية محرّك توجهنا الداخلي فهي ايضا قاطرة سياستنا الخارجية".

 

وتأتي الزيارة في سياق محاولات البلدين لترميم العلاقات التي تضررت بشدة جراء الأزمة الخليجية.

وكان الرئيس التركي أكد مراراً ضرورة عودة العلاقات التركية الخليجية التي وصفها بـ"الاستراتيجية".

وارتفعت الصادرات التركية إلى الإمارات لـ 294.78 مليون دولار في يونيو 2021 من 243.44 مليون دولار في مايو 2021.

وحقق التبادل التجاري بشكل عام بينهما أعلى نسبة من بين كل دول الخليج الأخرى مع تركيا، حيث وصل إلى 8 مليارات دولار في 2020 رغم جائحة وباء فيروس كورونا المستجد، وفق بيانات صندوق النقد الدولي.

وتعد الإمارات في المرتبة الـ 12 كأكبر مستورد للسلع التركية، وفي المرتبة التاسعة كأكبر مصدّر للسوق التركية، في الوقت الذي تأتي تركيا في المرتبة الـ15 عالمياً بالنسبة للشركاء التجاريين لدولة الإمارات.

مكة المكرمة