أردوغان: بدأنا العمل على إسكان مليون سوري بالمنطقة الآمنة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/x8MQMb

المنطقة الآمنة ستكون في مناطق شرق الفرات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 09-12-2019 الساعة 17:12

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، إن بلاده بدأت العمل على إسكان مليون سوري في مدينتي تل أبيض ورأس العين شمالي سوريا، في إطار عملية "نبع السلام" التي أطلقتها أنقرة بالتعاون مع الجيش الوطني السوري المعارض في تلك المناطق.

جاء ذلك في كلمة لأردوغان أمام وزراء الشؤون الاجتماعية بمنظمة التعاون الإسلامي، في إسطنبول، مبيناً أنه سيتم تقديم الدعم لإنشاء مناطق سكنية جديدة في الشمال السوري.

وأردف: "بدأنا العمل على إسكان مليون شخص في مدينتي تل أبيض ورأس العين"، مشيراً إلى أنه لن يستطيع طرف بمفرده تحمل أعباء السوريين الموجودين على الأراضي التركية والمقيمين بالقرب من الحدود التركية البالغ إجمالي عددهم 9 ملايين.

ولفت الرئيس التركي إلى أن الاتحاد الأوروبي لم يقدم للاجئين السوريين سوى 3 مليارات يورو، فيما تجاوز ما أنفقته تركيا عليهم 40 مليار دولار.

وفي 9 أكتوبر الماضي أطلق الجيش التركي، بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" شرق نهر الفرات شمالي سوريا، بسبب تهديد الوحدات الكردية للأمن القومي التركي، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم بعد نزوح قسري وتغيير ديمغرافي.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الوحدات الكردية من المنطقة، وأعقبه اتفاق مع روسيا في سوتشي 22 أكتوبر أيضاً.

ويعيش في تركيا ما يقارب 4 ملايين لاجئ سوري، بينهم 200 ألف في مخيمات، بحسب مصادر رسمية، وتسعى جاهدة لإعادة أكبر قسم منهم إلى مناطق آمنة في الشمال السوري.

مكة المكرمة