ميسي "باريسي".. ما مكاسب "PSG" وملاكه القطريين من "صفقة القرن"؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A4kze7

النجم الأرجنتيني في مؤتمر تقديمه لاعباً جديداً لـ"PSG"

Linkedin
whatsapp
الخميس، 12-08-2021 الساعة 19:47
- ما تفاصيل عقد ميسي مع سان جيرمان؟

عامان مع إمكانية التجديد لثالث.

- ماذا قال ميسي بعد التوقيع لـ"PSG"؟

طموحي الرياضي يتماشى مع أهداف النادي الباريسي.

- ما أبرز صفقات سان جيرمان هذا الصيف؟
  •  المدافع الإسباني راموس والحارس الإيطالي دوناروما.
  • لاعب الوسط الهولندي فينالدوم والظهير المغربي أشرف حكيمي.

لم يكن قطاع واسع من عشاق نادي برشلونة الإسباني يصدق إمكانية رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن القلعة الكتالونية حتى جاء بيان نادي العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان الفرنسي ليحسم الأمر تماماً.

فقد نجح نادي العاصمة الفرنسية في تحويل ما كان مستحيلاً حتى وقت قريب إلى "حقيقة واقعة"، معلناً حصوله رسمياً على خدمات ميسي، الفائز بجائزة "الكرة الذهبية" كأفضل لاعب في العالم (6 مرات)، آخرها عام 2019.

ترافق هذا الإعلان المدوي مع تغطية إعلامية جارفة في وسائل الإعلام الرياضية العالمية ومنصات التواصل الاجتماعي حيث حضر مصطلح "صفقة القرن" ولكن في عالم "الساحرة المستديرة"، ما يؤكد حجم وتأثير الانتقال لـ"البرغوث" إلى "PSG".

ميسي

"إعلان تاريخي"

الثلاثاء (10 أغسطس 2021) يوم طويل عاشته جماهير اللعبة الشعبية الأولى في العالم عندما راقبت تحركات ميسي بداية من خروجه من منزله في مدينة برشلونة، مروراً بوصوله إلى مطار المدينة الكتالونية، ومن ثم إلى العاصمة الفرنسية حيث أطل بقميص "هنا باريس"، وهو ما أثار حماس الجماهير الباريسية وأشعل شغفها.

خضع النجم الأرجنتيني بعدها للفحوصات الطبية التي اجتازها بنجاح، ليوقع لاحقاً على عقد انضمامه إلى العملاق الباريسي لمدة عامين مع إمكانية التجديد لعام ثالث، وذلك بحضور الرئيس القطري للنادي ناصر الخليفي ومدرب الفريق الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو، حيث خرجت تلك اللقطات في سلسلة فيديوهات بثها النادي على الشبكات الاجتماعية.

وحظي مقطع فيديو إعلان ضم ميسي، الذي حمل عنوان "جوهرة جديدة في باريس"، بمشاهدة مليونية وصلت إلى 21 مليوناً، في أقل من 48 ساعة.

وفي مؤتمر تقديم ميسي رسمياً لاعباً جديداً في القلعة الباريسية، قال "الخليفي" إن تعاقدات الفريق في الصيف الحالي رفعت قيمة النادي بنحو 500 مليون يورو، وأكد أن وصول النجم الأرجنتيني جلب عروضاً لرعاية الفريق بمبالغ ضخمة، وبيّن أن العالم سيصاب بالذهول من الإيرادات المالية الناتجة عن ضم الأخير.

"الخليفي" في حواره مع شبكة "بي إن سبورت"، لفت إلى أن قيمة الفريق انتقلت من 70 مليون يورو قبل 10 سنوات إلى نحو 3 مليارات يورو اليوم، من دون احتساب قيمة الملعب ومركز التدريب، كاشفاً أن ميسي يسعى لتعزيز سجله بمزيد من الألقاب وتحطيم الرقم القياسي للمدافع البرازيلي داني ألفيس، أكثر اللاعبين تتويجاً في تاريخ كرة القدم بـ43 لقباً.

مبيعات قياسية

متجر باريس سان جيرمان باع جميع قمصان النجم الأرجنتيني، التي حملت الرقم "30" في غضون 30 دقيقة، في ظل اصطفاف الجماهير في طابور انتظار هائل بشوارع العاصمة الفرنسية.

وذكر موقع "90min" الرياضي المتخصص، أن قمصان ميسي بيعت بالكامل سواء الأساسية أو الاحتياطية، كاشفاً أن سعر القميص الواحد بلغ 107.99 يوروهات (126.79 دولاراً أمريكياً).

وإلى قطر التي تستحوذ على النادي الباريسي عبر ذراعها "هيئة قطر للاستثمارات الرياضية"، فقد شهد متجر سان جيرمان بالعاصمة الدوحة إقبالاً منقطع النظير من أجل شراء قميص ميسي الجديد حيث نفِدَت قمصانه المخصصة للبيع في وقت قياسي، وذلك في اليوم الأول لطرحها في الأسواق.

وكالة "رويترز" نقلت عن خبير التسويق الرياضي فينسن شوديل، أن باريس سان جيرمان من ضمن الفائزين لكونه سيعزز مكانته بين أكبر الأندية في العالم.

من جانبه أكد المحاضر في تمويل كرة القدم بجامعة ليفربول كيران ماجواير، أنه رغم أن صفقة ميسي قد لا يكون لها تأثير تجاري كبير على الدوري الفرنسي المتعثر، فإنها "ستعزز فريق باريس سان جيرمان المهيمن بالفعل".

وأوضح ماجواير في حديثه لـ"سي إن بي سي": "لقد طرحوا 150 ألف قميص للبيع عبر موقعهم على الإنترنت، وقد بيعت كلها في غضون 7 دقائق، لذلك هناك بالتأكيد فرص من تسويق اسم ميسي وتحقيق الدخل منه، وهذا سيسمح للنادي بتمويل راتبه".

وفي مشهد آخر بشأن صفقة ميسي، أظهر تقدير لشركة "فرونت أوفيس سبورتس" الإعلامية زيادة قدرها 4.5 مليون متابع على "إنستغرام" وحده خلال 24 ساعة فقط.

وفي فبراير الماضي قال رئيس برشلونة جوان لابورتا -خلال الحملة الانتخابية- إن ما يقرب من ثلث دخل النادي يعتمد على ميسي، مشيراً إلى أن هذا يعني أن الأخير "يأتي بدخل أكثر مما ندفع له".

"مكاسب بالجملة"

وفي إطار تعليقه يقول محلل شبكة قنوات "بي إن سبورت" الرياضية عبد الناصر البار، إن الصفقة حظيت بترويج كبير وهذا ينعكس إيجاباً على صورة النادي الباريسي إعلامياً واقتصادياً.

واستدل "البار"، في حديثه لـ"الخليج أونلاين"، بالضجة الكبيرة التي صاحبت التعاقد مع أفضل لاعب في العالم، وحالة الاستنفار الإعلامية التي واكبت جميع التطورات.

وأكد أن الجميع مستفيد من قدوم ميسي، على غرار النادي الفرنسي وإدارته القطرية، فضلاً عن القيمة المضافة للدوري الفرنسي، إضافة إلى العائدات المالية وحقوق البث التلفزيوني، التي توقع أن تكون كبيرة وقياسية.

وضرب مثالاً أيضاً بحالة الشغف الجماهيري لاقتناء قمصان ميسي الجديدة، وهو ما ظهر بوضوح في متاجر النادي الفرنسي في باريس والدوحة.

هذا الأمر لن يقتصر على هذا فحسب؛ بل سيطال المباريات الودية في ظل رغبة الأندية مواجهة سان جيرمان المدجج بالنجوم، مقابل مبالغ مالية كبيرة.

ميسي

وفيما يتعلق بالناحية الفنية الرياضية، يؤكد المحلل الرياضي أن ميسي لم يأتِ من أجل الفوز بالدوري الفرنسي، وإنما طموحه التتويج بدوري أبطال أوروبا، وهو ما قاله بالفعل في مؤتمر تقديمه، من إن طموحه يتماشى مع طموح "PSG" الذي يبحث عن "ذات الأذنين".

وحول إمكانية تحقيق هذا الهدف يعتقد "البار" أن سان جيرمان أضحى فريقاً متكاملاً ومرعباً في جميع الخطوط، وقادر على حصد الأخضر واليابس بوجود ميسي ونيمار مع الانتدابات الجديدة كالمدافع الإسباني سيرجيو راموس والحارس الإيطالي دوناروما وآخرين.

لكنه استدرك حديثه بالقول إنه يجب التخوف من سيناريو وجود النجوم في ظل وجود تجربة سابقة لريال مدريد، مطالباً بضرورة عمل الجميع من أجل المنظومة والقتال من أجل الشعار الباريسي.

الخليفي

مكة المكرمة