ملاعب قطر والكويت تتضامن مع الرسول ضد إساءات فرنسا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EKj1JY

لاعبو القادسية يرفعون لافتة التضامن مع النبي محمد ﷺ

Linkedin
whatsapp
الأحد، 25-10-2020 الساعة 21:48

تضامنت ملاعب قطر والكويت، مساء الأحد، مع الرسول محمد ﷺ؛ رفضاً للإساءات التي تفوَّه بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وتطاوله على الإسلام وربطه بالإرهاب، ودعمه كذلك نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة.

البداية مع قطر؛ إذ تزينت مدرجات استاد "ثاني بن جاسم" في نادي الغرافة، بلافتات كبيرة كُتب عليها "حبيبي يا رسول الله، محمد ﷺ".

جاء ذلك على هامش قمة الجولة الخامسة من الدوري القطري لكرة القدم، والتي جمعت ناديي الريان والدحيل.

وفي الكويت، قدّم لاعبو القادسية لفتة رائعة قبل مواجهة "الساحل"، ضمن منافسات الجولة الثالثة من مسابقة الدوري المحلي لكرة القدم.

وقبل صفارة البداية باستاد "عبد الله الخليفة"، رفع لاعبو زعيم الكرة الكويتية لافتة عريضة كُتب عليها: "بأبي أنت وأمي يا رسول الله محمد".

جاء ذلك تنديداً بنشر فرنسا رسوماً كاريكاتورية مسيئة إلى النبي محمد، إضافة إلى تصريحات ماكرون التي يهاجم فيها الإسلام ويحاول ربطه بالإرهاب، والزعم بأنه في أزمة.

وحظيت هاتان الواقعتان بإشادة وإعجاب كبيرَين على مختلف منصات التواصل الاجتماعي، مع تأكيد مواصلة مقاطعة المنتجات الفرنسية.

وكان مجلس التعاون الخليجي ومنظمة التعاون الإسلامي أعربا عن إدانتهما واستنكارهما لتصريحات ماكرون، التي أساء فيها إلى الإسلام، واصفين إياها بأنها "غير مسؤولة ولا مبررة"، و"تنشر الكراهية".

والأربعاء الماضي، قال الرئيس الفرنسي في تصريحات صحفية، إن بلاده لن تتخلى عن "الرسوم الكاريكاتورية" المسيئة إلى الرسول (تعود للمجلة الفرنسية شارلي إيبدو)، والمنشورة على واجهات المباني بعدة مدن فرنسية، بينها تولوز ومونبولييه (جنوب).

وأثار ذلك ردود فعل واسعة في الشارعين العربي والإسلامي، وتصدر وسم "إلا رسول الله" قائمة الأكثر رواجاً على مواقع التواصل الاجتماعي؛ رفضاً لتلك الإساءات.

مكة المكرمة