لماذا أثار قميص منتخب المغرب للمونديال جدلاً في البلاد؟

القميص الجديد للمنتخب المغربي

القميص الجديد للمنتخب المغربي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 29-04-2018 الساعة 11:34


أثار القميص الرسمي للمنتخب المغربي في "المونديال" جدلاً واسعاً في المغرب، بعد أن تم الكشف عن تصميمه بشكل رسمي، يوم الجمعة الماضي.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي انتقاداً واسعاً للقميص الذي سيلبسه لاعبو المنتخب المغربي، وذلك بعد أن أُعلن عنه في أحد المتاجر الرسمية للشركة المكلفة بذلك بمدينة الدار البيضاء.

وانتقدت وسائل إعلام محلية بساطة تصميم القميص، وكذا عدم توظيفه لألوان ورموز الهوية المغربية، فضلاً عن دعوة وجهها عبد السلام وادو، النجم السابق للمنتخب المغربي، إلى تغيير شكل القميص وتصميمه.

وقال وادو المحترف سابقاً في العديد من أندية الدوري الفرنسي الممتاز، في تصريح لوكالة "الأناضول" التركية: "صراحة أنا لم أصدق بعد بأن هذا هو القميص الرسمي للمنتخب في المونديال؛ لأن الاتحاد المغربي لم يقدمه بشكل رسمي".

واستدرك: "لكن إذا ما كان فعلاً هذا هو القميص الرسمي للأسود (لقب المنتخب المغربي)، فإنه لا يعكس بتاتاً لا ألوان ولا قيم ولا تاريخ المغرب".

اقرأ أيضاً :

بإنجازات قارية ومونديالية.. الكرة العربية تسطع في عام 2017

ودعا وادو إلى تغيير تصميمه "لأن المنتخب الوطني سيكون هو مرآة البلد كلها طوال نهائيات المونديال التي سيتابعها العالم بأسره".

وبحسب الوكالة ذاتها، فإن مسؤولاً من الاتحاد المغربي للعبة (لم تكشف اسمه)، قال إن رئيس الاتحاد، فوزي لقجع، أبدى غضبه من التصميم الجديد للقميص الوطني، الذي تكلفت به إحدى الشركات.

وأضاف: "وكذا (غضِب) من الطريقة التي تم من خلالها تقديمه لوسائل الإعلام، في أحد متاجرها الرسمية، بمدينة الدار البيضاء، دون أي تنسيق أو استشارة مع الاتحاد".

وأضاف المسؤول، الذي فضل عدم ذكر اسمه لأسباب إدارية: إن "الاتحاد المغربي سيصدر بياناً لتوضيح هذا الأمر، خاصة وأن موضوع القميص الرسمي لأسود الأطلس في المونديال، شغل بال الملايين من عشاق الكرة في المغرب، منذ فترة طويلة".

ونجح المنتخب المغربي في الوصول إلى مونديال الصيف المقام في روسيا. وهذه هي المشارَكة المونديالية الخامسة في تاريخ "أسود الأطلس"، بعد أعوام 1970 و1986 و1994 و1998.

مكة المكرمة