لاعب أمريكي مقيم في قطر يطير فرحاً بعودة المساجد

أشعل مواقع التواصل الاجتماعي..
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/K2eM5n

اللاعب أشهر إسلامه وارتدى قميص منتخب لبنان لكرة السلة

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 16-06-2020 الساعة 17:09
- من هو اللاعب "جاسمون يونغ بلود"؟

لاعب أمريكي في نادي الوكرة القطري لكرة السلة يحمل اسم موسى عبد العليم، بعد أن أشهر إسلامه عام 2019.

- متى أعيد افتتاح المساجد في قطر؟

يوم الاثنين (15 يونيو الجاري) بعد تخفيف القيود من تدابير مواجهة كورونا.

أشعل مقطع مصور للاعب الأمريكي موسى عبد العليم "جاسمون يونغ بلود"، الذي يدافع عن ألوان فريق الوكرة القطري لكرة السلة، تفاعلاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي، وهو يعبر عن فرحه بإعادة افتتاح المساجد في قطر بعد إغلاقها قرابة ثلاثة أشهر بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.

ولاقى الفيديو رواجاً كبيراً وأعاد كثير من المغردين نشره على صفحاتهم حيث ظهر جاسمون وهو يُهرول سعيداً ويقول: "أعتقد أنني سمعت الإقامة في المسجد، تم فتح المسجد، تم فتح المسجد".

ووصل جاسمون وهو يهرول إلى بوابة المسجد والتقى بحارس أمني وسأله ليتأكد: "هل هذا صوت الإقامة"، فأجابه بنعم، فيركض بسرعة ويصرخ : "المسجد مفتوح، المسجد مفتوح".

ورصد اللاعب الإجراءات الاحترازية التي قامت بها وزارة الأوقاف للحد من انتشار فيروس كورونا، بوضع لافتات تحدد المسافة بين كل مصلٍّ وآخر، وكذلك تعليمات حول استخدام سجادة الصلاة، ونشر لقطات من المسجد معلقاً "شعور جيد جداً بأن أكون في منزلي".

ووصف كثيرون المشهد بأنه مفرح ومبكٍ في آن واحد، من شدة شوق اللاعب إلى العودة إلى المسجد.

وفي عام 2019، أشهر يونغ بلود (35 عاماً) إسلامه رسمياً في أحد المراكز الإسلامية بالولايات المتحدة وسط حضور كبير من أصدقائه المقربين وبعض أفراد عائلته.

وقبل أن ينضم إلى نادي الوكرة أمضى جاسمون ثماني سنوات في الدوري اللبناني ومنح الجنسية لتمثيل منتخب "الأرز" في البطولات القارية والدولية.

وكان جاسمون دائم التردد على أحد المراكز الإسلامية بالولايات المتحدة في الفترة التي سبقت إشهار إسلامه.

وكانت مساجد قطر فتحت أبوابها للمصلين فجر الاثنين الماضي، بعد إغلاق امتد نحو ثلاثة أشهر بسبب جائحة كورونا المستجد.

وفي سبيل الاستعداد للمرحلة الأولى أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن المساجد التي سيعاد فتحها ضمن المرحلة الأولى من إجراءات الرفع التدريجي للقيود ستتناسب مع الإجراءات الصحية الحالية؛ من حيث موقعها ومساحتها والكثافة السكانية المحيطة بها.

وأعلنت الوزارة عدداً من الإجراءات الاحترازية الواجب توافرها بين المصلين؛ ومنها الحرص على الوضوء في المنزل قبل الذهاب للمسجد؛ لأن الحمامات في المساجد ستكون مغلقة، وعدم الحضور مبكراً للصلاة، فالمساجد ستفتح عند الأذان فقط.

وتشمل الإجراءات عدم تزاحم المصلين، وترك مسافة بين شخص وآخر، وتجنب المصافحة، واتباع آداب السعال بتغطية الفم والأنف.

مكة المكرمة