لأول مرة.. السعودية تفتح الباب للاستثمار بقطاع الرياضة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wrQkRB

وزير الرياضة السعودي خلال الإعلان عن المشروع الجديد

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 21-06-2021 الساعة 22:35
- ما المشروع الجديد الذي أطلقته السعودية في مجال الرياضة؟

مشروع "نافس" الذي يتيح للمستثمرين المحليين والأجانب إنشاء الأندية والصالات الرياضية بالمملكة.

- ما أهداف المشروع؟

دعم قطاع الرياضة ورفع مستواه وفتح الباب أمام المستثمرين لاقتحام القطاع لتجويد حياة الناس.

قالت المملكة العربية السعودية، الاثنين، إنها ستسمح للمستثمرين المحليين والأجانب بتملك الأندية الرياضية لأول مرة في تاريخ المملكة.

وقال وزير الرياضة السعودي رئيس اللجنة الأولمبية السعودية، الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، إن المملكة أطلقت منصة "نافس" الخاصة بتراخيص الأندية والأكاديميات والصالات الرياضية الخاصة.

ويندرج المشروع تحت برنامج "جودة الحياة" الذي يهدف لتمكين القطاع الخاص من الاستثمار في مجال الرياضة بالمملكة، وفق بيان لوزارة الرياضة.

ويتيح المشروع الفرصة أمام المستثمرين المحليين والأجانب لتأسيس وتطوير أندية وأكاديميات وصالات رياضية خاصة.

وسيكون ذلك متاحاً من خلال طلب الحصول على التراخيص اللازمة عبر هذه المنصة، تحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030.

وخلال حفل إطلاق المشروع، قال وزير الرياضة السعودي إن قطاع الرياضة في المملكة نما بنسبة 170% خلال الأعوام الثلاثة الماضية، ووصلت قيمته إلى 6.5 مليار ريال (1.730 مليار دولار). كما ارتفع عدد ممارسي الرياضة بنسبة 19%.

وأوضح الوزير أن المشروع الجديد يأتي في سياق محاولات تعزيز المستوى الرياضي وجودة المنافسة، وتطوير أداء الرياضيين، ودعم نمو الرياضة والاقتصاد.

وستوفر الحكومة التراخيص اللازمة لتأسيس المشروعات الرياضية وستقوم بضم الأندية والمراكز الجديدة إلى اتحادات الرياضة المعنية المحلية. وسيتم دعم منصة "نافس" عبر تفعيل عدد من مبادرات الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت".

مكة المكرمة