رونالدو في برشلونة.. ماذا يفعل هناك؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6JBN94

رونالدو تعرض لإصابة خلال مباراة بلاده بتصفيات "يورو 2020"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 27-03-2019 الساعة 20:06

حلّ النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، "أيقونة" نادي يوفنتوس الإيطالي، ضيفاً على مدينة برشلونة، معقل الغريم التقليدي لفريقه السابق ريال مدريد، قبل الرحيل عن صفوفه صيف العام الماضي.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية أنَّ سر زيارة رونالدو يكمن في إجراء اللاعب بعض الفحوص الطبية للإصابة التي تعرض لها خلال مباراة منتخب بلاده الأخيرة، وذلك قبيل العودة إلى مدينة تورينو، معقل فريق "السيدة العجوز".

وسقط "الدون" البرتغالي، مساء الاثنين، مصاباً في الساق اليمنى لدى محاولته اللحاق بإحدى الكرات، ليضطر إلى الخروج بعد نصف ساعة من اللعب، وهو ما ضاعفَ معاناة منتخب بلاده، الذي سقط بفخ التعادل للمباراة الثانية توالياً في مستهل مشواره بتصفيات "يورو 2020".

وكان النادي الإيطالي قد أوضح أن "الدون" البرتغالي يعاني إصابة طفيفة في عضلات الفخذ اليمنى، وسط شكوك لدى المسؤولين في إمكانية عودته خلال أسبوعين فقط، بسبب تقدُّم اللاعب في العمر (34 عاماً).

وتشبه إصابة رونالدو إلى حد كبير، تلك الإصابة التي تعرض لها زميله الأرجنتيني باولو ديبالا، في الموسم الماضي، وغاب على أثرها عن الملاعب فترة وصلت إلى شهر.

وأثارت الإصابة قلق جماهير بطل الدوري الإيطالي قبل مواجهته المرتقبة أمام أياكس أمستردام الهولندي، في إطار لقاءات دور الثمانية من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويستقبل الفريق الهولندي، الذي فجَّر مفاجأة من العيار الثقيل بإقصاء ريال مدريد، حامل لقب النسخ الثلاث الأخيرة، من دوري الأبطال، ضيفه الإيطالي، في العاشر من أبريل المقبل، على أن يطير إلى تورينو، لمواجهة "السيدة العجوز" في الـ16 من الشهر ذاته.

وأسهم رونالدو بشدة في قيادة "اليوفي" إلى ربع النهائي القاري بعد أن سجّل ثلاثية في شباك أتلتيكو مدريد الإسباني، ليحوّل تأخُّر فريقه ذهاباً بثنائية دون ردٍّ إلى تقدُّم، في "ريمونتادا" بدت صعبة، بسبب قوة الفريق الإسباني على صعيد التنظيم الدفاعي.

مكة المكرمة